شريط الأخبار

250 اكاديميا اسرائيليا يعارضون الاعتراف بكلية مستوطنة "ارئيل" كجامعة

06:54 - 10 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

وجه 250 اكاديمياً في الجامعات والكليات الاسرائيلية رسالة علنية الى مجلس التعليم الاعلى طالبوه بأن يوضح بصورة لا تقبل التأويل بأنه "لن يعترف بكلية ارئيل كمركز جامعي او كجامعة".

 

وقالت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية اليوم ان المحاضرين اعربوا في رسالتهم عن املهم بتوجيه المجلس "تعليمات للجامعات في اسرائيل بعدم التعاون مع كلية ارئيل بنفس شكل تعاونها فيما بينها".

 

وقال رئيس لجنة التخطيط والميزانية في مجلس التعليم الاعلى البروفيسور منويل تركتنبرغ في مداولات مغلقة اجريت الاسبوع الماضي: "لن تؤخذ اي خطوة في هذا المجال من دون موافقة مجلس التعليم الاعلى وليس من المعقول اقامة جامعة ابحاث جديدة في اسرائيل خلال العشرين عاماً القادمة".

 

وتشكل هذه الرسالة او تناول كمسؤولين كبار في مجلس التعليم العالي الاسرائيلي للقرار الذي اتخذه وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك قبل ثلاثة اسابيع بالاعتراف بكلية ارئيل كمركز جامعي وذلك على طريق الاعتراف بها كجامعة.

 

وورد في الرسالة العلنية ان المؤسسة المسؤولة عن الكلية، مجلس التعليم العالي الاسرائيلي في الضفة الغربية، يمكن ان يقدم هذا الاعتراف او ذاك، لكن يتوجب على مجلس التعليم العالي في القدس الاعلان بانه يشارك بهذا الاعتراف. وكان من الخطأ الاعتراف باقامة كلية خارج حدود دولة اسرائيل واعتراف مجلس التعليم العالي بها، لكن لا يجب اضافة خطيئة الى الجريمة.

 

وورد فيها ايضاً ان كلية ارئيل "ذات صيغة ايدولوجية واضحة ويتوجب على مجلس التعليم العالي التشديد على عدم وجود طابع ايديولوجي او سياسي اي كان للجامعات".

 

انشر عبر