شريط الأخبار

الأسيرات الفلسطينيات تعاني ظروفاً معيشية صعبة

03:11 - 10 حزيران / فبراير 2010

 

 

الأسيرات الفلسطينيات تعاني ظروفاً معيشية صعبة

فلسطين اليوم- غزة

أكدت الأسيرة المحررة فاطمة الزق أن الأسيرات يعشن ظروفاً معيشية صعبة، وأنهنّ لا يعشن الاستقرار والهدوء بسبب التفتيشات الدائمة بين الحين والآخر حتى في فترات النوم، موضحةً أنّ كل أسيرة لها معاناة خاصة وتجربة مريرة.

ووصفت الزق لحظات ولادتها " إنه عندما جاءها المخاض تم نقلها لتجري عملية الولادة وكانت مكبلة بالسرير، إلا أن ولادتها تيسرت بفضل الله "، مؤكدةً أن ابنها يوسف كان بمثابة الرحمة التي نزلت من عند الله لها لتمدها بالروح من جديد.

بدورها أفادت عطاف عليان أنه يتم تعذيب الأسيرات كما الأسرى من الذكور جسدياً ونفسياً، مشيرةً لتعرضها لكسر أنفها، وأن الأسيرات يتعرضن للتهديد بالاغتصاب والتحقيق معهن بقضايا لا يعرفنها.

وفي تحدٍ واضح للاحتلال، عقدت عطاف وبرغم القضبان الفاصلة قرانها على أحد الأسرى داخل المعتقل ، ومثّلت بذلك الروح المعنوية للأسرى وللأسيرات على حدٍّ سواء .

من جانبه شكى أبو ياسر والد وفاء البس الأسيرة الوحيدة من قطاع غزة من عدم رؤيته وعائلته لابنته منذ خمس سنوات، مشيراً إلى أنهم يطمئنون عليها من خلال تبادل الرسائل عن طريق الصليب الأحمر.

وأفادت المعتقلة المحررة والناشطة في مجال الأسرى سيما عُنْبص أنهم يقومون بالعديد من النشاطات التي تتعلق بقضايا الأسرى والأسيرات بوجه خاص، كما أنهم يطالبون بحقوق الأسيرات داخل المعتقل .

جاءت أقوال الأسيرات في لقاء مع الصحفية سعاد سكيك ببرنامج مشاعل الحرية الذي يبث عبر أثير إذاعة الإيمان من غزة كل اثنين في الساعة الثالثة والنصف مساء.

انشر عبر