شريط الأخبار

عمرو: لعبة خداع الذات في "فتح" قفزت بها من قمة الهرم إلى سفحه

11:41 - 10 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم : رام الله

أعلن سفير السلطة الفلسطينية السابق في مصر نبيل عمرو، أنه متفرغٌ لكتابة مقالات الرأي في خمس صحف عربية، مبيَّناً أنه بات لا يؤمن بالعمل الرسمي، الذي أوضح أنه تورط فيه عدة سنوات.

 

وكان عمرو قد تقلد عدة مناصب حساسة في السلطة الفلسطينية منها وزير الإعلام، وزير الشؤون البرلمانية وسفير فلسطين بالقاهرة ومندوبها لدى جامعة الدول العربية.

 

وأشار عمرو في تصريحاتٍ خاصة بـ"فلسطين اليوم" إلى أنه يعكف على تأليف كتاب يقارن فيه بين شخصيتي الرئيس الراحل ياسر عرفات وخلفه الحالي محمود عباس، قائلاً:" سأقول شهادتي في هذا الكتاب على ضوء الوقائع التي عايشتها عن قرب مع هذين الرجلين".

 

ورفض عمرو الطعن في نتائج انتخابات المؤتمر السادس لحركة "فتح" الذي عقد في بيت لحم مؤخراً، وتنافس فيها لنيل عضوية اللجنة المركزية - التي لم يُحصلها – الأمر الذي حدا به للاستقالة من منصبه كسفير في القاهرة، مكتفياً بالتعليق على ما جرى في الانتخابات الداخلية لاختيار مرشحي الحركة في الانتخابات التشريعية والتي اصطلح على تسميتها بـ"البرايمرز".

 

وقال بهذا الصدد:" يوم أجرينا انتخابات تمهيدية لاختيار مرشحي حركة "فتح" في الانتخابات التشريعية، وحين عددنا الأصوات التي وجدناها في الصناديق لم ندقق في أنها بلغت عشرة أضعاف أصوات الوطن كله، وأقيمت الاحتفالات من قبل الحائزين على المراتب الأولى ونظمت المسيرات لمبايعة أصحاب الأرقام الفلكية في" البرايمرز"".

 

وأضاف:"وحين جاء الاستحقاق الذي لا لعب فيه ... ولا تزوير ... رأينا بالوقائع والأرقام أين وصلت بنا لعبة خداع الذات، لقد أتت بـ"حماس" إلى قمة هرم لم تتعب في بنائه فنحن من بنى الهرم على مدى أجيال .. إلا أننا كذلك من قفز من قمته إلى سفحه، فهكذا يكون مصير من استمرأ لعبة خداع الذات حتى تحولت غريزياً في حياته إلى ما يشبه الإدمان!!".

انشر عبر