شريط الأخبار

مخلفات الاحتلال في الضفة تلاحق الأطفال وتحرم المزارعين من فلاحة أراضيهم

08:54 - 09 كانون أول / فبراير 2010


فلسطين اليوم : وكالات

دأبت سلطات الاحتلال الصهيوني على نشر مئات الألغام المعرضة للانفجار في أي لحظة بالضفة الغربية، والتي تسببت في استشهاد وإصابة العديد من الفلسطينيين.

وأفادت وكالة أنباء فارس الإيرانية، أن كثيراً من المناطق التي تخضع لسيطرة السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية محرمٌ على الفلسطينيين دخولها بسبب مخلفات الاحتلال فيها، والخطر المحدق الذي يلتف حول حياتهم إذا ما اقتربوا منها.

وأشارت الوكالة إلى أن مئات الدونمات الزراعية في الضفة الغربية تحولت إلى أماكن قاحلة بسبب خشية أصحابها من الاقتراب منها خشية أن يصابوا بالخطر الذي تحمله أراضيهم بين أتربتها، لافتةً إلى أن الخطر يزداد في المناطق التي جابتها آليات الاحتلال أثناء الاجتياحات الواسعة التي نفذت في العام 2002م، بالإضافة إلى الأماكن القريبة من جدار الفصل العنصري لمنع اقتراب الفلسطينيين منه.

ويرى الفلسطينيون أن هذه الخطوة تعبر عن سياسة خبيثة يسعى الاحتلال من خلالها إلى حرمان الفلسطينيين من أراضيهم وإبعادهم عنها قدر الإمكان، بل وقتل أبنائهم وضح النهار.

انشر عبر