شريط الأخبار

المحكمة العسكرية تحكم بالإعدام على شخص للتخابر مع الاحتلال

08:58 - 09 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطينة اليوم-رام الله

أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة لجنوب المحافظات الشمالية بالضفة، اليوم، حكماً بالاعدام على أحد المتهمين بالتخابر مع الاحتلال الاسرائيلي، كما قضت بسجن عسكري لمدة سنة برتبة ملازم لثبوت تهمة السرقة عليه، وبرات 4 متهمين مدنيين من تهمة الشروع بالقتل، فيما قضت بسجن 5 مدنيين لمدة 6 شهور بتهمة مناهضة السياسة العامة للثورة.

وكانت المحكمة العسكرية والتي عقدت برئاسة القاضي فارس دودة وعضوية القاضي فادي حجازي والقاضي أحمد جدوع، وحضور رئيس النيابة العسكرية المقدم عيسى عمرو، والمدعي العام العسكري النقيب هاني الحيح، ووكيل النيابة النقيب أكرم عرار، وحضور محامي المتهم زين الدين رصرص، وفي الجلسة الثامنة من قضية، المدني (ق.ق)، قررت المحكمة بإدانة المتهم بالتهمة المنسوبة اليه وهي التخابر مع العدو، خلافاً لأحكام المادة 131 من قانون العقوبات العسكري لعام 1979، وحكمت عليه بالاعدام.

ونظراً للأسباب التخفيفية المتمثلة في صغر سن المتهم، وأنه شاب في مقتبل العمر وأن الأعمال التي قام بها لم تلحق ضرراً بالغاً في مصالح الشعب الفلسطيني، قررت المحكمة تخفيف العقوبة لحدها الأدنى سنداً لنص المادة 118 من ذات القانون، بالحبس لمدة 7 سنوات مع التشغيل، محسوب له من تاريخ توقيفه.

الحكم 6 شهور على 5 مدنيين بتهمة مناهضة السياسة العامة للثورة

وحكمت ذات المحكمة، في الجلسة الرابعة من المحاكمة، في قضية اتهام 5 مدنيين بتهمة مناهضة السياسة العامة للثورة، وترافع في هذه القضية كل من: المحامي ذياب البو و وائل الشيوخي وعثمان عمرو، وبعد ثبوت التهمة عليهم، حكمت بسجنهم لمدة 6 أشهر محسوب لهم من تاريخ توقيفهم، وسيتم اخلاء سبيل 4 منهم خلال الاسبوع المقبل، والخامس بعد شهرين.

انشر عبر