شريط الأخبار

القائد خامنئي يلتقي وفداً رفيعاً من "الجهاد الإسلامي" برئاسة د. شلَّح

09:39 - 07 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم : طهران

أشاد قائد الثورة الإسلامية في إيران القائد علي خامنئي، بدور حرکة الجهاد الإسلامي على الساحتين الجهادية والسياسية في فلسطين، مؤكداً في ذات الوقت أن الکيان الصهيوني يسير في منحدر السقوط والزوال "وسيکون انهياره حتمياً إن شاء الله تعالى".   

وقال القائد خامنئي اليوم الأحد خلال استقباله وفداً رفيع المستوى من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين برئاسة الأمين العام الدكتور رمضان عبد الله شلَّح,:" إن فلسطين تحولت إلى ساحة لتحقيق الإرادة الإلهية في انتصار المستضعفين على المستکبرين".

ولفت قائد الثورة الإسلامية النظر إلى أوضاع فلسطين والکيان الصهيوني مقارنة بالوضع الراهن وقبل ثلاثين عاماً حيث قال،:" إن فلسطين اليوم تمثل مظهراً للعزم والإرادة والإيمان والجهاد والعزة والحياة، وقد أثبت الشعب الفلسطيني أنه يحظى ببنية معنوية أقوى بکثير من الصهاينة الغاصبين، ولهذا السبب لم يستطع جيش الاحتلال کسر الإرادة الصلبة لهذا الشعب وإيمانه القوي، ولحقت به الهزيمة رغم تفوقه العسکري".

واعتبر خامنئي عجز الکيان الصهيوني عن احتلال غزة خلال عدوانه الأخير، بأنه يماثل الإعجاز، مضيفاً:" رغم کل الدعم المادي والسياسي الذي يحصل عليه الکيان الصهيوني إلا أنه ورغم مضي نحو عامين من الحصار المفروض على غزة لم يستطع تحطيم إرادة ومقاومة الشعب الفلسطيني".

وأردف:" إن الإرادة الإلهية تقوم على إنهاء الظلم في المنطقة، وتمريغ أنوف المستکبرين بالتراب".

وأشار خامنئي إلى "عنف وقسوة ووحشية الکيان الصهيوني التي لم يسبق لها مثيل"، قائلاً:" إن هذا الکيان الذي مضى على وجوده الغاصب ستين عاماً يعتبر مظهراً لکل المساوئ والظلم والدناءة التي يمکن أن تجتمع في کيان ما".

ووصف قائد الثورة الإسلامية مقاومة الشعب الفلسطيني بأنها أثارت الإعجاب لدى الجميع، مؤكداً "أن الأمل المنبثق من إيمان الشعب الفلسطيني يشکل العنصر الأهم في المقاومة وينبغي أن يحوز الأمل في الانتصار والاستمرار في المقاومة على الاهتمام في کافة القضايا السياسية على الساحة الفلسطينية".

من جانبه، أكد الدكتور شلَّح أن فصائل المقاومة الفلسطينية مستمرة في أنشطتها الجهادية والسياسية من خلال التمسک بالوحدة الکاملة والقوة في المواقف لغاية تحقيق النصر النهائي.

وأشار الأمين العام لحرکة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى سياسات الکيان الصهيوني الداعية للحروب في المنطقة، قائلاً:" إن فصائل المقاومة والجهاد الإسلامي في فلسطين تراقب الأوضاع عن کثب ومن موضع القوة والوعي الکاملين وتقف على أهبة الاستعداد للدفاع ومواجهة أي تحرکات وممارسات حمقاء قد يقوم بها العدو الصهيوني".

وأشاد د. شلَّّح بوعي الشعب الإيراني العظيم ووصف الجمهورية الإسلامية بأنها تتمتع بأفضل وأقوى مکانة اليوم، قائلاً "إن الجميع يشعر بالفخر إزاء المواقف المحقة التي تتبناها إيران، وإن الحق سينتصر لا محالة".

انشر عبر