شريط الأخبار

كتلة الصحفي تستعرض أبرز الانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون

04:12 - 07 تموز / فبراير 2010

فلسطين اليوم: غزة

أصدرت كتلة الصحفي الفلسطيني تقريراً يبرز أهم الانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي وأجهزة أمن السلطة في محافظات الضفة الغربية.

وجاء في التقرير الذي أصدرته الكتلة ووصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أن شهد شهر يناير الماضي سلسلة من الانتهاكات ضد الصحافيين الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي بدت ممعنة في استهداف شهود الحقيقة، متنكرة من خلال ذلك لكل القوانين والمواثيق الدولية الداعية لضمان حرية الإعلام، والتي تكفل الحماية لفرسان الكلمة والصورة، حيث تتعمد سلطات الاحتلال إخفاء جرائمها المتواصلة على مدار الساعة عن أنظار العالم.

كما تواصلت اعتداءات الأجهزة الأمنية الفلسطينية على الصحافيين خلال شهر يناير الماضي، في مؤشر بالغ الخطورة يدل على ترسخ نهج معادي لحرية العمل الإعلامي، الأمر الذي تظهره أيضا تقارير الأشهر الماضية التي عكست مدى الاستخفاف بالحريات الإعلامية وبحق الصحافيين في ممارسة أعمالهم بعيداً عن أجواء الضغط والترهيب.  وقد رصدت كتلة الصحفي خلال الشهر الماضي الانتهاكات التالية:

أولاً: الانتهاكات الإسرائيلية:

·   7/1/2010م اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منزل الصحفي ضياء حوشية المذيع في تلفزيون فلسطين، من بلدة قطنة شمال غرب القدس المحتلة، وقامت بتحطيم الأبواب وبعض مقتنيات المنزل.

·   7/1/2010م اعتقلت قوات الاحتلال الصحفي صلاح العدم (26) عاما من قرية بيت أولا شمال غرب الخليل بالضفة الغربية المحتلة، وقالت مصادر من عائلة الصحفي العدم: إن سلطات الاحتلال اعتقلت ابنها أثناء سفره لمصر لإكمال دراسته العليا في جامعة مصرية.

·   7/1/2010م قررت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة تأجيل النظر بقضية الصحفي ( خضر شاهين ) مراسل قناة العالم الفضائية ومساعده الصحفي (محمد سرحان) إلى وقت غير معلوم.

·   8/1/2010م إصابة الصحفي عباس المومني بقنبلة غاز في رأسه خلال تغطيته للمسيرة الأسبوعية في قرية بلعين غرب رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

·   8/1/2010م إصابة الصحافي "عايد عويمر" مراسل تلفزيون فلسطين، خلال تغطيته المسيرة السلمية التي نظمها أهالي قرية دير نظام شمال غرب رام الله، جراء تعرضه لإطلاق قنابل الغاز المسيلة للدموع.

·   12/1/2010م اعتقلت الشرطة الإسرائيلية رئيس قسم تحرير اللغة الانجليزية في وكالة معا  "جاريد مسلين" عند وصوله إلى مطار بن غوريون.

·   16/1/2010م اعتقلت قوات الاحتلال على حاجز الكونتنير الصحفي أيمن القواسمي مدير إذاعة منبر الحرية بالخليل جنوب الضفة الغربية، كما تم تغريمه بكفالة مالية قدرها ألفي شيكل.

·   20/1/2010م رحلت قوات الاحتلال الإسرائيلي محرر القسم الانكليزي في وكالة معا الإخبارية المحلية "جارد مالسين".

·   22/1/2010م اعتدت شرطة الاحتلال في مدينة القدس المحتلة بالضرب على الصحافي "محمد صادق"، مدير مركز إعلام القدس، أثناء تغطيته اشتباكات بين أهالي الشيخ جراح وشرطة الاحتلال في الحي.

·    23/1/2010م اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الزميلين الصحفيين مصعب الخطيب مراسل فضائية القدس والزميل المصور الصحفي أحمد الكيلاني ويعمل في "بال ميديا"، حث كانا يعدان تقريراً صحفياً قرب مستوطنة ارئيل جنوب مدينة نابلس، عن الجامعة التي قررت سلطات الاحتلال إقامتها بعد تحويل الكلية التعليمية في المستوطنة إلى جامعة.

·   23/1/2010م اعتقلت قوات الاحتلال مصور وكالة بالميديا في محافظة الخليل "يوسف شاهين" أثناء تغطيته لفعالية احتجاجية ضد التوسع الاستيطاني في منطقة لتوانة جنوب المحافظة.

·   28/1/2010م اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي على مجموعة من المصورين الصحفيين أثناء تغطيتهم زراعة أشجار الزيتون في قرية بورين جنوب مدينة نابلس، والصحفيين هم مصور وكالة معا الإخبارية رامي سويدان، مصور "بال ميديا" أشرف أبو شاويش، ومصوري وكالة رويتر عبد الرحيم القوصيني وحسن التيتي.

·   29/1/2010م إصابة مراسل تلفزيون فلسطين هارون عمايرة بالاختناق جراء قمع مسيرة بلعين الأسبوعية بالغاز، فيما اعتدى جنود الاحتلال بالضرب المبرح على المتظاهرين والصحفيين معا.

·   29/1/2010م إصابة مصور وكالة APA images وصحيفة الحياة الجديدة عصام الريماوي برصاصة معدنية في يده اليمنى خلال قمع الاحتلال لمظاهرة النبي صالح ضد التوسع الاستيطاني.

·        29/1/2010م إصابة مراسلة قناة الجزيرة الفضائية شيرين أبو عاقلة بالاختناق.

·   29/1/2010م قوات الاحتلال تمنع طواقم الصحافة والإعلام من دخول قرية نعلين غرب رام الله لتغطية مسيرة القرية الأسبوعية ضد جدار الفصل العنصري.

·   31/1/2010م قوات الاحتلال تعتدي بالضرب على المصور الصحافي "ناجح الهشلمون" أثناء تغطيته اعتداء لجيش الاحتلال على المواطنين في منطقة البقعة  بالخليل.

ثانياً: الانتهاكات الفلسطينية:

·   4/1/2010م الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية المحتلة الأسير تعتقل الصحفي مصطفى صبري، وهو مختطف سابقاً مرات عديدة لدى الأجهزة الأمنية، علماً أنه تم الإفراج عنه من سجن بيتونيا مؤخراً بقرار إفراج من المحكمة العليا، ولا زال معتقلا حتى اللحظة وقد مددت محكمة الصلح اعتقاله 15 يوما لثلاث مرات على التوالي.

·   14/1/2010م مسلح من قوات الأمن الوطني يعتدي على مصور وممنتج تلفزيون الأقصى الصحافي "عمار ياسر التلاوي" في مدينة خان يونس.

·   16/1/2010م اعتقل جهاز الأمن الوقائي الصحفي محمد بشارات من بلدة طمون أثناء خروجه من المسجد بالضفة الغربية المحتلة.

·   24/1/2010م اعتقلت الأجهزة الأمنية ثلاثة صحفيين هم: خلدون مظلوم، ومراد أبو البهاء، وبهاء فرح من مكتب نواب التغير والإصلاح في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، وتم الإفراج عنهم في اليوم التالي.

·   26/1/2010م اعتقلت الأجهزة الأمنية في محافظة رام الله الصحفي معاذ زياد مشعل من قرية سلواد بعد استدعائه للمقابلة، علماً أنه أسير محرر، حيث اعتقل ثلاث مرات لدى قوات الاحتلال وكما تعرض للاعتقال سابقاً لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

·   لا زالت الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية تعتقل الصحفيان يزيد خضر ،وطارق أبو زيد مراسل قناة الأقصى الفضائية، حيث مضى على اعتقالهما أكثر من ثلاثة أشهر,

توصيات ومطالب:

·   تنظر كتلة الصحفي الفلسطيني بخطورة بالغة لتواصل الاعتداءات والانتهاكات بحق الصحافيين ووسائل الإعلام في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

·        تدعو كتلة الصحفي الفلسطيني، إلى وقف تام وفوري لكل أشكال الاعتداءات على الصحافيين.

·   تناشد كتلة الصحفي الفلسطيني، الاتحاد الدولي للصحافيين واتحاد الصحافيين العرب وكل المنظمات الدولية المعنية بالحريات الإعلامية، الضغط على سلطات الاحتلال لكبح اعتداءاتها المتواصلة على فرسان الكلمة والصورة.

·   تطالب كتلة الصحفي كافة المؤسسات الإعلامية والرسمية والحقوقية بالتدخل لإنهاء معاناة الزملاء (يزيد خضر،مصطفى صبري،طارق أبو زيد)المستمرة منذ اشهر في سجون الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية.

انشر عبر