شريط الأخبار

الأسرى: الاحتلال يبعد معتقل محرر من غزة إلى الضفة

04:02 - 07 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطين اليوم: غزة

أكدت وزارة شئون الأسرى والمحررين في حكومة غزة بان سلطات الاحتلال أفرجت عن المعتقل " نظام محمد حمتو شنينه " من خانيونس بقطاع غزة ، وبدلاً أن تعيده إلى بيته في القطاع قامت بإبعاده إلى الضفة الغربية المحتلة .

 

وأوضح رياض الأشقر مدير الدائرة الإعلامية بالوزارة بأنه حسب شقيق المعتقل "شنينه" انه اعتقل في 4/10/2006 ، من الضفة الغربية حيث كان يعمل هناك منذ فترة طويلة ، وحكمت عليه محاكم الاحتلال بالسجن الفعلي لمدة ثلاثة سنوات ونصف قضاها كاملة ، ثم أطلق سراحه اليوم ، ولكن قام الاحتلال بإبعاده إلى الضفة الغربية وليس إلى قطاع غزة حيث يسكن هو وعائلته.

 

واعتبر الأشقر أن قيام الاحتلال بهذا الإجراء إنما جاء استمراراً لسياسة الإبعاد التي مارسها بحق المعتقلين الفلسطينيين ، والتي تعتبر مخالفة للمواثيق الدولية التي لا تجيز إبعاد أى مواطن عن أرضه سواء داخياً او خارجياً إلا في حالات خاصة ، وفى المقابل يجب ان توفر له سلطات الاحتلال كل متطلباته الحياتية من مسكن ومأكل ومشرب بالإضافة إلى توفير راتب شهري له بما يتناسب مع الوضع الاقتصادي القائم .

 

وكانت سلطات الاحتلال قد أبعدت قبل يومين المعتقل "بكر الحافى" من سكان مدينة طولكرم إلى قطاع غزة ،  بعد اعتقاله لمدة شهر، بحجة انه من سكان قطاع غزة علماً انه يقيم فى المدينة منذ عشر سنوات ومتزوج ولديه مسكن وعمل خاص به ،  فيما ينتظر 9 معتقلين آخرين قرار بإبعادهم إلى خارج الوطن .

 

وناشدت وزارة الأسرى المنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية ضرورة وضع حد لسياسة الابعاد التى تنتهجها سلطات الاحتلال خلافاً للقانون الدولي.

انشر عبر