شريط الأخبار

حكومة هنية تنفي الاعتذار عن مقتل إسرائيليين

01:25 - 06 حزيران / فبراير 2010

حكومة هنية تنفي الاعتذار عن مقتل إسرائيليين في ردها على تقرير غولدستون

فلسطين اليوم- غزة

نفت الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة اليوم السبت، أن تكون قدمت اعتذاراً عن مقتل إسرائيليين في تقريرها حول توصيات تقرير غولدستون، مؤكدةً أن الاحتلال يتحمَّل المسؤولية الكاملة عن أية إصابات في صفوف الإسرائيليين.

وقال محمد فرج الغول، وزير العدل في تصريحات صحفية:"لم يكن هناك أي اعتذار؛ حيث تمَّ تحميل المسؤولية للاحتلال الصهيوني في أية ادِّعاءات إذا كانت هناك أيُّ إصابات في صفوف المدنيين؛ لأنه هو الذي ارتكب العدوان ونفَّذ المحرقة".

وأشار إلى أن "الحكومة وضعت بنداً واضحاً ضمن التقرير؛ أن "أي ادعاء بإصابة مدنيين صهاينة هذا يعوزه الدليل والإثبات، خاصةً أن الاحتلال لا يسمح بأي لجان تحقيق مستقلة في هذه الأمور"، داعياً في الوقت نفسه إلى التفريق بين موقف الحكومة وموقف "حماس" والمقاومة، موضحاً في الوقت ذاته أن التقرير الذي تم تسليمه تمَّ من الحكومة وليس من المقاومة.

وشدد الغول على تمسك الحكومة بموقفها الثابت من المقاومة، وأنها حق مكفول وحق مشروع وفق القانون الدولي، مؤكداً أنه "طالما كان هناك احتلال هناك مقاومة، وأن إطلاق الصواريخ كان في إطار مقاومة مشروعة، ودفاع عن النفس في وجه عدوان صهيوني غاشم"، كما قال.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية قد زعمت أن حركة "حماس" غيّرت من مواقفها وأعربت عن أسفها لمقتل مدنيين إسرائيليين إثر إطلاق الصواريخ خلال الحرب على غزة، في ردها على تقرير "غولدستون".

انشر عبر