شريط الأخبار

صحفيات غزة يعزفن عن الاعتراف بأي جسم نقابي لا يشاركن في انتخابه

11:20 - 05 كانون أول / فبراير 2010


صحفيات غزة يعزفن عن الاعتراف بأي جسم نقابي لا يشاركن في انتخابه

فلسطين اليوم – غزة

أعربت صحفيات قطاع غزة ممن يملكن حق الترشح والانتخاب في انتخابات نقابة الصحفيين المزمع إتمامها السبت، عن عزوفهن عن الاعتراف بأي جسم نقابي صحفي لا يشاركن في انتخابه.

وأعلن بيان صحفي باسم صحافيات القطاع اللواتي أدرجت أسماؤهن ضمن القوائم الانتخابية, عن انسحابهن بشكل جماعي من العملية الانتخابية الخاصة بانتخابات أعضاء مجلس نقابة الصحافيين (فرع غزة).

وعزت الصحفيات هذا الإعلام  لعدة أسباب أهمها ان التزامهن بالترشح والانتخاب جاء في إطار حفظ الحق القانوني الذي كفله النظام الداخلي للنقابة, مؤكدات أنهن لن يتنازلن عنه, ولن يقبلن أن يتم في إطار عدم الشفافية والنزاهة واتباع إجراءات واضحة لصحافيي وصحافيات قطاع غزة.

وجاء هذا الانسحاب أيضا بسبب ما وصفنه بعدم التوصل إلى حل توافقي ينهي حالة الانقسام بين كل من نقابة رام الله وغزة ما أثر سلبا على تمكن كل الصحافيين والصحافيات من التمتع بحقهم المكفول قانونا بالمشاركة السليمة في العملية الانتخابية للنقابة.

كما استهجنت الصحفيات الغزيات ما أسمينه "هيمنة العمل السياسي على التوجه المهني للعمل الصحافي النقابي خلال التحضير لهذه الانتخابات".

واستنكرن إصرار "الزملاء والزميلات في رام الله على الاستمرار في إجراء الانتخابات بغض النظر عن معاناة الصحافيين والصحافيات في قطاع غزة, وهو ما يدل على توجه مسبق باجراء الانتخابات دون نقابة قطاع غزة" على حد قول البيان.

 وقال البيان إن انسحاب الصحفيات يأتي أيضا بسبب عدم الأخذ بموقف جميع الكتل الصحفية التي دعت إلى التأجيل بعين الاعتبار وهو ما يدل على استخفاف غير مقبول.

وعبرت الصحفيات عن استيائهن من عدم الاستجابة لمطالبهن العادلة التي أكدن فيها على ضرورة فتح باب التنسيب لكافة الزملاء والزميلات الذين تنطبق عليهم الشروط وحرموا من العضوية لأسباب غير مبررة وغير واضحة.

وشددن على أنهن لن يتنازلن عن حقهن في إجراء انتخابات عادلة نزيهة ومكفولة لجميع لأطراف على أساس مهني وليس حزبي.

ويأتي موقف الصحفيات الغزّيات متوافقا مع توجه معلن من قبل كافة الكتل والأجسام الصحفيين في قطاع غزة بمقاطعة انتخابات نقابة الصحفيين التي بدأت في مدينة رام الله بالضفة الغربية الجمعة.

وجاء هذا الموقف على خلفية تجاوزات قانونية وإشكاليات متعلقة بعدم وضوح آليات التنسيب والعضوية لانتخابات نقابة الصحفيين، بالإضافة إلى تجاهل قطاع كبير من الصحفيين في قطاع غزة وحرمان الكثيرين ممن هم أعضاء في نقابة الصحفيين منذ سنوات من تجديد اشتراكاتهم أو عدم قبولها.

 

 

انشر عبر