شريط الأخبار

هيئة لنصرة القدس تحذّر من بناء مدينة ذات طابع يهودي مكان حي سلوان

01:07 - 05 حزيران / فبراير 2010

هيئة لنصرة القدس تحذّر من بناء مدينة ذات طابع يهودي مكان حي سلوان

فلسطين اليوم- غزة

حذرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، من بناء مدينة دينية ذات طابع يهودي على أنقاض بيوت أهالي سلوان بالقدس المهددة بالهدم.

 

وقالت الهيئة، رداً على تصريحات رئيس بلدية القدس الاحتلالية  نير بركات، التي أكد فيها أن بلديته ستقوم بهدم جميع المنازل غير المرخصة في بلدة سلون، حسب زعمه، "إن ذلك يعني تشريد مئات العائلات الفلسطينية".

 

وأضافت أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي وأذرعها السياسية والعسكرية "ووفق رؤيتهم التوراتية المشبعة بالتطرف، ينظرون إلى بلدة سلوان على أنها هي مدينة داود، ومن هنا قاموا بتجنيد كل إمكانياتهم وطاقاتهم على كل الصعد والمستويات من أجل السيطرة عليها"، مشيرة إلى أن "عدد البؤر الاستعمارية في سلوان يبلغ أكثر من 60 بؤرة استيطانية، تشمل معاهد دينية للمتطرفين اليهود ومنازل وساحات وعمارات وشقق ومواقف للسيارات وحدائق توراتية، معظمها يتركز في وادي حلوة في سلوان وأحياء أخرى بنفس البلدة، لأن اليهود حسب زعمهم يعتقدون بأن نشأة الدولة العبرية اليهودية قبل 3000 عام كانت في وادي حلوة"، محذراً في الوقت ذاته من بناء مدينة دينية ذات طابع يهودي على أنقاض بيوت أهالي سلوان المهددة بالهدم من الجهة الجنوبية بجوار المسجد الأقصى المبارك.

 

وأوضحت أن أكثر من سبعة أنفاق تم حفرها تحت سلوان، منها ما يصل إلى سور المسجد الأقصى وحائط البراق، مؤكدة أن الحفريات ما زالت جارية على قدم وساق، وأن الانهيارات المتتالية التي وقعت في شوارع سلوان هي دليل واضح على ذلك، مضيفة أن الهدف الحقيقي هو "تعزيز السيطرة اليهودية على المدينة المقدسة ومقدساتها الإسلامية والمسيحية خاصة البلدة القديمة والمسجد الأقصى المبارك تمهيدا لهدمه وإقامة الهيكل المزعوم مكانه".

انشر عبر