شريط الأخبار

"الشعبية" تطالب بـ "وضع حد" لمواقف عباس من المقاومة المسلحة

10:27 - 04 كانون أول / فبراير 2010


"الشعبية" تطالب بـ "وضع حد" لمواقف عباس من المقاومة المسلحة

فلسطين اليوم- غزة

طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بـ "وضع حد" لمواقف وتصريحات رئيس السلطة، رئيس حركة "فتح"، محمود عباس، من المقاومة المسلحة ضد الاحتلال، لا سيما بعد أن أعلن بأنه لن يسمح بعودتها.

 

وقال أبو سامي مروان، عضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية في تصريح مكتوب وصل "فلسطين اليوم" نسخة منه: "إن تصريح عباس جاء منسجماً مع السياسة العملية التي تنتهجها السلطة الفلسطينية في الضفة منذ فترة؛ إلا أن الخطورة الاستثنائية لهذا التصريح تكمن في كونه يكرس مجدداً مواقف السياسات الهابطة التي تنتهجها بعض الأوساط النافذة في القيادة الرسمية الفلسطينية"، على حد تعبيره.

 

ورأى أن هذا التصريح "يشكّل بصدوره عن رأس السلطة إعلاناً جديداً يضاف إلى سائر المواقف السابقة التي تهبط بسقف أشكال النضال الفلسطيني ويجرد شعبنا من أقوى أسلحته في مواجهة الاحتلال الصهيونية وغطرسته، ويطمئن في نفس الوقت العدو إلى أن أقصى ما يمكن أن يذهب شعبنا إليه في نضاله لاستعادة حقوقه لن يتعدى المفاوضات التي يديرها العدو بما يتلاءم مع مصالحه".

 

وأضاف مروان: "لقد صادر الرئيس أبو مازن في تصريحه هذا حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال بكافة أشكال المقاومة المسلحة. وتجاوز في نفس الوقت مواقف وقرارات المجالس الوطنية الفلسطينية والمجالس المركزية واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والتي ليس منها ما يدعو لعدم السماح بممارسة المقاومة المسلحة. الأمر الذي يرتب ضرورة تصدي هذه الهيئات لهذه التجاوزات وغيرها ووضع حد لها"، بحسب طلبه.

انشر عبر