شريط الأخبار

ما هي قصة البراميل المفخخة؟ .. الرابع يرسو على شاطئ أسدود اليوم

01:39 - 04 تشرين أول / فبراير 2010

 فلسطين اليوم-القدس المحتلة

ذكرت إذاعة الاحتلال، ظهر اليوم الخميس4-2-2010، بأن شرطة الاحتلال اكتشفت برميل رابعاً على بعد خمسين مترا من شاطئ مدينة أسدود.

 

وأوضحت الإذاعة:"بأن قوات كبيرة من شرطة الاحتلال وصلت  إلى شاطئ "بلماخيم" بعد الإبلاغ عن جسم مشبوه ألقاه البحر, وقد أوضحت الشرطة أن البرميل يشابه براميل المتفجرات التي عثر عليها في شواطئ أسدود وعسقلان قبل نحو يومين.

وأشارت الاذاعة، ان الشرطة على الفور بإغلاق المكان وحلقت طائرة مروحية للتمشيط والبحث, وبعد فحص خبراء المتفجرات للجسم المشبوه تبين أنه برميل آخر يحمل عبوة ناسفة.مؤكدة انه يتعذر على خبراء المتفجرات الاقتراب من البرميل بسبب الأحوال الجوية العاصفة والأمواج العالية.

 

وكانت شرطة الاحتلال عثرت خلال الايام القليلة الماضية على ثلاثة براميل محشوة بالمتفجرات في عرض البحر قبالة شواطئ مدينتي أسدود وعسقلان، وقد طُلب من سكانهما والصيادين فيهما عدم التوجه للبحر.

 

وتواصل الدوائر العسكرية التحقيق في كيفية وصول هذه البراميل الى شواطئ الكيان، ولا يستبعد أن يكون تم إلقاؤها من قوارب صيد على مقربة منها، وأشارت إلى أنه تتوفر لدى الدوائر الأمنية الصهيونية إنذارات باحتمال التعرض لسفن صهيونية في عرض البحر.

انشر عبر