شريط الأخبار

المتطرف بركات: نفذنا جميع أوامر الهدم في حي سلوان

10:16 - 03 تشرين أول / فبراير 2010

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

قال رئيس بلدية القدس المحتلة المتطرف نير بركات في معرض رسالة جوابية بعث بها اليوم الى النائب العام الاسرائيلي موشيه لادور ان البلدية ستضطر الى تنفيذ جميع اوامر الهدم في حي سلوان ضد البيوت غير المرخصة، ذلك بخلاف خطة البلدية لتنظيم البناء في الحي.

 

وكان النائب العام الاسرائيلي قد بعث برسالة الى بركات قبل بضعة ايام طالبه فيها بالعمل على تنفيذ الاوامر التي تقضي بسد المنزل الذي تملكه جمعية "عطيريت كوهانيم" المتطرفة في حي سلوان والمعروف ببيت "يوناتان" كونه شيد بصورة غير قانونية.

 

من جهته حذر مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية من النتائج المترتبة من اعتزام رئيس بلدية الاحتلال في القدس اصدار أوامر هدم بالجملة قد تطال مئات المنازل في أحياء متفرقة من المدينة ، وتحديدا بلدة سلوان ، معتبرا أن خطوة كهذه ستفضي الى تفاقم الأوضاع وزيادة معاناة المواطنين المقدسيين الذين عانوا العام الماضي من سياسات رئيس البلدية الحالي نير بركات، حيث هدمت بلديته قرابة الـ 90 منزلا ، وأصدرت أوامر هدم طالت مئات المنازل الأخرى.

 

وعبر بيان أصدره المركز الليلة عن استهجانه لتوقيت أوامر الهدم الجديدة التي سيوقعها رئيس البلدية، في حين تصادق بلديته على مخططات بناء أحياء استيطانية جديدة حول البلدة القديمة في حي رأس العمود ، وجبل الزيتون ، والشيخ جراح، وفي شعفاط أيضا، ما يعني ان رئيس البلدية ينفذ سياسة جديدة تقوم على الاحتلال والاحلال، وتستهدف في المحصلة تفريغ المدينة من سكانها العرب لصالح تعزيز الوجود الاستيطاني اليهودي.

 

وأكد بيان المركز أنه منذ مطلع العام الحالي أرغمت بلدية الاحتلال مواطنين مقدسيين على هدم منزليهما بأيديهما في حيي الثوري والطور، بينما تتباطأ البلدية عن تنفيذ أوامر هدم وإزالة لبناية غير مرخصة في سلوان يقيم فيها مستوطنون رغم قرار أصدرته المحكمة العليا بهذا الشأن، ما يؤشر الى سياسة التمييز التي تنتهجها البلدية حين يتعلق الأمر باليناء الاستيطاني غير المرخص ، وغير المشروع أصلا.

انشر عبر