شريط الأخبار

سلطة البيئة بغزة تحذّر من "كارثة صحية" نتيجة توقف محطات معالجة المياه العادمة

02:34 - 01 حزيران / فبراير 2010

فلسطين اليوم - غزة

حذرت سلطة جودة البيئة الفلسطينية من "كارثة صحية" تهدّد البيئة الفلسطينية في قطاع غزة، نتيجة توقف محطات معالجة المياه العادمة ومحطات الصرف الصحي، جرّاء انقطاع التيار الكهربائي وعدم توفر الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء، الأمر الذي سيؤثر على البيئة الفلسطينية بشكل عام والخزان الجوفي بشكل خاص.

 

وأكّد رئيس سلطة جودة البيئة، يوسف الغريز في بيان صادر عنه أن "عدم معالجة المياه العادمة وضخها بكميات كبيرة إلى البيئة البحرية والبيئات المفتوحة الأخرى، يتسبب في آثار خطيرة على صحة الإنسان والبيئة الفلسطينية بشكل عام"، مشيراً إلى الأزمة البيئية الحقيقية التي يعاني منها القطاع منذ الحرب على قطاع غزة، "والتي تسببت في تدمير وقصف محطات المعالجة ومضخات وشبكات المياه العادمة".

 

وأشار البيان إلى أن إنتاج محطة الكهرباء انخفض من خمسة وستين إلى ثلاثين ميغاواط، بعد توقف الاتحاد الأوروبي عن تمويل إمداد المحطة بالوقود، الأمر الذي أدى إلى إنقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة بشكل شبه مستمر".

 

وأوضح  الغريز أن انقطاع التيار الكهربائي "يؤدي إلى إحداث شلل كامل وتدهور خطير في الخدمات الأساسية"، داعياً الجهات المعنية والمنظمات الدولية والحقوقية إلى بذل كافة الجهود لاستمرارية توريد إمدادات الطاقة والسولار الصناعي إلى قطاع غزة، لتفادي المشاكل البيئية والصحية التي يعاني منها.

انشر عبر