شريط الأخبار

"جوال" تورد مولدات لمحطات التقوية في محافظات قطاع غزة

09:24 - 31 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم : غزة

أكد د. م يوسف المنسي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الحكومة الفلسطينية بغزة، حرص وزارته على متابعة المشاكل الناجمة عن الانقطاع المستمر والمتكرر للتيار الكهربائي في محافظات غزة بسبب توقف محطة التوليد جزئيا عن العمل نتيجة نقص الوقود.

وشدد الوزير المنسي في تصريحٍ صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه، على أن الوزارة تتابع باهتمام شكاوى المواطنين ومستخدمي شبكة "جوال" والمتمثلة في رداءة الخدمة وضعف جودة الاتصالات الخلوي بسبب تكرار أزمة انقطاع التيار الكهربائي .

بدوره قال مدير عام ديوان الوزارة المهندس جلال إسماعيل:" إن المواطنين في قطاع غزة عانوا خلال الأيام الأخيرة من العديد من المشاكل أبرزها رداءة  الاتصالات عبر الهواتف الخلوية نتيجة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي" .

وأضاف م. إسماعيل "أن الوزارة تتابع مع شركة جوال بخصوص عدم كفاءة الاتصالات وانقطاعها وعدم انتظام عمل الشبكة الخلوية وضرورة إيجاد الحلول العملية والمناسبة للتغلب على رداءة الاتصالات الخلوية في قطاع غزة في ظل استمرار أزمة انقطاع التيار الكهربائي".

وأشار إلى أن الوزارة كانت قد تابعت مشكلة رداءة الاتصالات مع شركة "جوال" خلال فترة الحرب على غزة وما بعدها، لافتاً إلى أن الشركة استجابت لمطلب الوزارة  بتوريد مولدات لمحطات التقوية في مناطق القطاع.

وذكر أن هذه المولدات غطت ما نسبته  70% من المحطات التابعة لشركة "جوال"، داعياً الشركة لاستكمال تزويد باقي المحطات بالمولدات ومتابعة تشغيلها باستمرار  لضمان جودة الاتصالات الخلوية .

وأوضح م. إسماعيل أن قطاع الاتصالات تأثر مثل باقي القطاعات الأخرى بسبب أزمة التيار الكهربائي، داعياً كافة الجهات المعنية لإيجاد الحلول العملية لهذه الأزمة.

انشر عبر