شريط الأخبار

"حماس": لن ننجر لاستهداف قيادات إسرائيلية خارج فلسطين

07:10 - 31 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم : دمشق

أكد حركة "حماس" أنها "لن تنجر وراء أي ردة فعل قوية تنتظرها إسرائيل, وأنها لن تضر بمصالح القضية الفلسطينية وسلوكها السياسي باستهداف قيادات إسرائيلية خارج فلسطين".

وقال أسامة حمدان عضو المكتب السياسي لحركة "حماس", عقب اجتماع مطول لقادة "حماس" في دمشق لبحث تداعيات اغتيال القائد محمود المبحوح, :"إن المبحوح كان في مهمة عمل كأي قيادي في "حماس" بالإمارات- دون أن يحدد طبيعة المهمة تلك-، مشيراً إلى أن ""حماس" حركة مؤسساتية بالدرجة الأولى، وهي تعي جيداًَ الهدف من مثل هذه الاغتيالات بحق القيادات الفلسطينية البارزة".

وقال حمدان:" إن قيام جهاز المخابرات الإسرائيلية "الموساد" بهذه العملية في دولة خليجية يعد عملية نوعية، وإن "حماس" تترجمها في اتجاهين, الأول أن إسرائيل لا يعجبها الاستقرار السياسي والأمني في دول الخليج، وهي تريد زعزعة هذا الاستقرار السياسي والأمني".

وأضاف:" أما الاتجاه الثاني فهو أن هناك قلقاً إسرائيلياً من المستقبل الاقتصادي للكيان الإسرائيلي، خاصةً في ظل الأزمة الاقتصادية المالية العالمية التي تعيش إسرائيل ضريبتها حالياً، فهي تحاول زعزعة الحالة الاقتصادية عبر البوابة الأمنية".

انشر عبر