شريط الأخبار

الهيئة الإسلامية المسيحية تحذر من إقامة "الحدائق التوراتية" بالقدس

11:48 - 31 تشرين ثاني / يناير 2010


الهيئة الإسلامية المسيحية  تحذر من إقامة "الحدائق التوراتية" بالقدس

القدس المحتلة: فلسطين اليوم

حذرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس و المقدسات من مخاطر إقامة الحدائق التوراتية في مدينة القدس المحتلة، مشددة على أنها اخطر مخططات التهويد للمدينة المقدسة.

 

و قالت الهيئة في بيان صحافي لها، وصل ل" فلسطين اليوم" نسخه عنه:" أن المواطن المقدسي بات يعيش أجواء اختناق قاتلة جراء سياسة الاحتلال الهادفة إلى إغلاق جميع المتنفسات في وجهه، وعدم تمكينه من تلبية الحد الأدنى من احتياجاته للبناء والتوسع".

 

و بينت الهيئة في بيانها أن هذه السياسة ليست عفوية و إنما هي استكمال لكل المخططات والخطوات التي نفذتها وما زالت تنفذها سلطات الاحتلال في سبيل تهويد القدس وتهجير المقدسيين.

 

و قالت الهيئة الإسلامية المسيحية أن فكرة "الحدائق التوراتية " التي تقوم سلطات الاحتلال اليوم  بمصادرة الأراضي من اجل تنفيذها في كل من العيسوية وسلوان وباب الرحمة تعد من أكثر المشاريع خطورة.

 

فهذه الحدائق كما يقول بيان المؤسسة تصادر ما تبقى من أراضي القدس، على ضآلتها ففكرة الحدائق" مطاطة" تستطيع سلطات الاحتلال من خلالها السيطرة على ما تشاء من الأرض وتوسيعها كيفما تشاء ومتى تشاء.

 

واعتبر البيان انه ومن خلال  هذه الحدائق تتمكن سلطات الاحتلال من فصل ضواحي القدس العربية عن البلدة القديمة والمقدسات الإسلامية والمسيحية فيها، إضافة الى تقطيع أوصال الضواحي وعزلها عن بعضها البعض.

 

كما ان إطلاق أسماء "حدائق توراتية " على هذا الشكل من أشكال الاستيطان وترويجه على هذا الأساس ومحاولة بناء هذه الحدائق على أسس مستوحاة من التوراة هو أمر خطير يهدف إلى تعويض الفشل التام للسلطات الإسرائيلية في العثور على أية أثار يهودية في المدينة المقدسة على مدار سنوات الاحتلال.

 

 

انشر عبر