شريط الأخبار

"أبو عبيدة": الاحتلال قرر نقل المعركة إلى الخارج وسنرد عليه في الوقت المناسب

01:30 - 30 حزيران / يناير 2010

"أبو عبيدة": الاحتلال قرر نقل المعركة إلى الخارج وسنرد عليه في الوقت المناسب

فلسطين اليوم- غزة

أكد "أبو عبيدة"، الناطق باسم "كتائب عز الدين القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، أن الاحتلال وجهازه الاستخباري "الموساد" أرادا من وراء اغتيال محمود المبحوح، أحد قادة "القسام"، في دبي نقل المعركة إلى خارج الأراضي الفلسطينية.

وأشار إلى أن "هذه الجريمة بمثابة توسيع لنطاق جرائم الاغتيال الصهيوني لتصل إلى عمق الدول العربية والإسلامية وعقرها، وهذه ليست المرة الأولى"، معتبراً أن هناك كثيراً من الشواهد على هذه النية الإسرائيلية في استباحة كاملة وواضحة للأمة العربية والإسلامية.

وأضاف "أبو عبيدة" أن الاحتلال الإسرائيلي يريد توصيل رسالة، مفادُها أن يده قادرة، وتستطيع الوصول إلى أي مكان، وهذا بحد ذاته عبث كبير بالأمن القومي العربي، ويجب أن تضع هذه الدول حداً لهذه اليد الطولى وتبترها قبل أن يعيث الموساد الصهيوني فساداً بها، حسب قوله.

وأكد الناطق باسم "كتائب القسام"، في تصريح صحفي، على أنه سيتم الرد على الرسالة الإسرائيلية برسالة في الوقت المناسب، مؤكدًا أن "الاحتلال لن يفلت من العقاب من جرَّاء ارتكابه هذه الجريمة".

وقال: "رسالة الاحتلال فاشلة، وإذا كانوا يظنون أنهم بهذه الاغتيالات يمكن أن يؤثروا على قرارنا ورسالتنا فهم واهمون، فقد أثبتت هذه الاغتيالات أنها لن تزيدنا إلا قوة، وعندما نفقد هذا القائد فنقول إنه قد خلَّف عشرات القادة الذين يواصلون المعركة"، على حد تعبيره.

 

انشر عبر