شريط الأخبار

إسرائيل تعتزم إطلاق أقمار اصطناعية تجسسية متطورة

04:17 - 29 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية، أن الأجهزة الاستخباراتية والعسكرية الإسرائيلية تعتزم في السنوات المقبلة استثمار ملايين الدولارات في مشروع لتطوير أقمار اصطناعية، من الممكن إطلاقها وتثبيتها في الفضاء بواسطة طائرات حربية، وليس فقط بواسطة صواريخ كما هو الحال اليوم، وذلك في محاولة لمنح سلاحي الجو والاستخبارات في جيش الاحتلال قدرة رقابة سريعة ونوعية على الأهداف والساحات.

وقالت الصحيفة:"إن قائد سلاح الجو في الجيش الإسرائيلي، الجنرال عيدو نحوشتان، عرض أمس الأول الأربعاء، مشروع "الأقمار الصغيرة" في خطابه في مؤتمر الفضاء السنوي، الذي يبادر له معهد فيشر لأبحاث الفضاء في هرتسيليا".

ونقلت الصحيفة عن مصادر رفيعة المستوى في سلاح الجو في جيش الاحتلال -تعنى في مجال الفضاء- أقوال نحوشتان في أنها ليست مجرد أمان مستقبلية: "ففي سلاح الجو منشغلون منذ أكثر من سنة في تعريف المفهوم التكنولوجي لـ "مايكرو أقمار" والاحتياجات التنفيذية التي ستخدمه".

وقالت المصادر ذاتها، :"إن سلاح الجو والاستخبارات تستخدم اليوم ثلاثة أقمار لجمع المعلومات الاستخباراتية: "أوفيك 5" و"أوفيك 7" و"سار 1"، والأقمار الثلاثة من إنتاج الصناعات الجوية الحربية الإسرائيلية، إلا أن الصناعات الإسرائيلية تشتري كاميرات تصوير للأقمار من شركات تجارية إسرائيلية وأجنبية".

انشر عبر