شريط الأخبار

الأردن: خمس سنوات سجن لامرأة قتلت وليدها غسلا للعار

09:41 - 29 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم-القدس العربي

اصدرت محكمة الجنايات الكبرى الأردنية الاربعاء حكما يقضي بوضع متهم بجناية هتك العرض بالعنف بالاشغال الشاقة المؤقتة مدة خمس سنوات وقررت المحكمة في هذا الحكم جمع العقوبات وهي اربع سنوات عن جناية هتك العرض بالعنف وسنة عن جرم السرقة واسبوعين عن جنحة حمل وحيازة اداة حادة حيث اصبحت خمس سنوات واسبوعان وغرامة عشرة دنانير، ولكن المحكمة في هذه القضية لم تنفذ العقوبة الاشد وهي اربع سنوات.

اما وقائع هذه القضية فتتلخص بان سيدة كانت نائمة في منزلها وافراد العائلة كانوا خارج المنزل، وقد دلف المتهم كاللص وتسلل الى الغرفة وعندما رآها نائمة قفز على السرير وجثم على جسمها حيث تفاجأت به وارتعبت واخذت تقاومه، حينها عرض عليها مئة دينار لتسمح له بممارسة الرذيلة، ولكن عندها اخذت تقاوم اكثر كما اخذت تصرخ بأعلى صوتها، حيث خاف المتهم'وهرب من الغرفة وقبل ان يلوذ بالفرار وجد (هاتفين) خلويين على الطاولة فتناولهما وفتح الباب وأخذ يركض على درج العمارة، حينها ســــمعها احد الجــــيران تصرخ وتستغيث حيث لحق به بعد ان ركض مسافة اكــــثر من مئة متر من العمارة، واتصل الجار بالشرطة وتم القبض عليه.

كما أصدرت المحكمة نفسها حكما يقضي باعتقال ام قتلت وليدها اتقاء للعار خمس سنوات، بعد تعديل وصف التهمة من جناية القتل القصد الى قتل وليد اتقاء للعار.

وكانت النيابة قد احالت المتهمة بجناية القتل القصد وبعد المحاكمة تبين للمحكمة ان الوقائع الثابتة في هذه القضية والتي اقتنعت بها ان المتهمة قد حملت بعد مضاجعة غير مشروعة ودون ان يعلم احد من ذويها حيث كانت ترتدي عباءة فضفاضة، وفي يــوم جاءها المخاض وشعرت بدنو موعد ولادتها فتوجهت الى كرم زيتون في منطقة بالشمال ودون ان يشاهدها احد وضـــعت مولــــودة انثــى وتركتها دون ان تقطع الحبل السري مما ادى الى نزيف ووفاة المولودة، وتم اكتشاف الجثة وتحديد هوية الأم، علما ان المتهمة كانت وقبل سنوات من هذا الحادث قد ولدت ايضا مولودا بنفس الطريقة.

انشر عبر