شريط الأخبار

مجلس الشيوخ الاميركي يقر مشروع قانون لفرض عقوبات على ايران

09:38 - 29 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم-وكالات

اقر مجلس الشيوخ الاميركي مساء يوم أمس الخميس مشروع قانون يجيز للرئيس الاميركي فرض عقوبات على ايران لارغامها على الوفاء بالتزاماتها الدولية حيال برنامجها النووي.

 

واقر مشروع القانون "بالاجماع" ولم يعارضه اي عضو في مجلس الشيوخ.

 

وتهدف العقوبات الجديدة حرمان الجمهورية الاسلامية من الحصول على البنزين. فهي على الرغم من كونها احد اهم المنتجين العالميين للنفط الا انها تستورد 40% من البنزين بسبب عدم قدرتها على تكرير الكميات اللازمة.

 

ويجب ان يدمج مشروع القانون هذا مع مشروع مجلس النواب الذي اقر صيغته بهذا الشأن في ايلول/سبتمبر، قبل ان يرسل الى الرئيس باراك اوباما للتوقيع عليه كي يصبح قانونا ساري المفعول.

 

ويحظر مشروع قانون مجلس الشيوخ استيراد السجاد والفستق والكافيار من ايران.

 

ووسع مشروع القانون العقوبات القائمة حاليا بحق الشركات الاجنبية التي تستثمر اكثر من 20 مليون دولار في قطاع الطاقة بايران، الى سلسلة مؤسسات مالية والشركات التابعة لها والى شركات تأمين.

 

ويستهدف النص ضمنا الشركات النفطية الاجنبية الرئيسية لتكرير النفط ومن بينها شركتي فيتول وغلينكور السويسريتين وشركة ترافيغورا الهولندية السويسرية وشركة توتال الفرنسية وشركة بريتش بتروليوم البريطانية وكذلك شركة ريليانس الهندية.

 

وعلى خط مواز، شدد اعضاء مجلس الشيوخ على مسألة حقوق الانسان. وتضمن النص قرارا يطلب من الرئيس الاميركي ممارسة ضغط على الحكومة الايرانية كي تحترم الحريات الفردية لمواطنيها.

 

ويلحظ مشروع مجلس النواب منع اي شركة نفطية من توقيع عقود مع وزارة الطاقة الاميركية في حال باعت ايران مواد نفطية تتجاوز قيمتها مليون دولار.

 

وترفض ايران منذ اشهر عرضا للوكالة الدولية للطاقة الذرية يقضي بتخصيب اليورانيوم الايراني في الخارج.

 

وتتهم الدول الغربية طهران بالسعي الى امتلاك سلاح نووي تحت ستار برنامج مدني، وهو ما تنفيه ايران.

انشر عبر