شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: استعداد عباس للاعتراف بيهودية إسرائيل موقف خطير

07:30 - 28 تشرين أول / يناير 2010

الجهاد الإسلامي: استعداد عباس للاعتراف بيهودية إسرائيل موقف خطير

فلسطين اليوم: خاص

وصف عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام التصريحات التي أدلى بها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للتلفزيون الروسي باستعداده للاعتراف "بيهودية إسرائيل" في حال جاء ذلك ضمن اتفاق شامل للسلام يقود إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة، وصفه بالموقف الخطير الذي لا يمكن القبول به بأي حال من الأحوال من قبل الشعب الفلسطيني.

وقال الشيخ عزام في اتصال هاتفي مع مراسل فلسطين اليوم الإخبارية:" نحن لا يمكن على الإطلاق ان نوافق على هذا الموقف لأنه يعني طرد مئات الآلاف من أبناء شعبنا الموجودين في أرضهم طوال السنوات الماضية التي احتلتها إسرائيل عام 48.

وعن اشتراط الرئيس عباس بالاعتراف بيهودية الدولة الاسرائيلية بالتوصل لاتفاق سلام شامل يقود لدولة فلسطينية.. تساءل الشيخ عزام.. أين هو اتفاق السلام الشامل؟ .. مؤكداً عدم وجود أي مقدمات توحي بذلك، بالإضافة إلى عدم وجود مؤشرات على نية إسرائيل التنازل عن أي شي، كما لا يوجد مؤشرات للضغوط الأمريكية على إسرائيل باتجاه السلام.

وأشار عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي بأن المفاوضين الفلسطينيين على مدار السنوات الماضية رفضوا المطلب الإسرائيلي بالاعتراف بيهودية إسرائيل. متسائلاً ما الجديد لكي يدلي رئيس السلطة بهذا تصريح؟، إن صحّ ما نقله التلفزيون الروسي.

يشار إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي المتطرف بنيامين نتنياهو اشترط حين توليه رئاسة الحكومة الإسرائيلية الحالية على الفلسطينيين بأن يعترفوا بيهودية دولة إسرائيل كشرط للتقدم في المفاوضات، الأمر الذي رفضه الكل الفلسطيني بما فيه السلطة الفلسطينية. في حين اعتبر مطلب السلطة بوقف الاستيطان للبدء في المفاوضات أمراً غير شرعي للفلسطينيين.

انشر عبر