شريط الأخبار

اوباما يؤكد أن الحرب في العراق شارفت على الانتهاء

05:39 - 28 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

قال الرئيس باراك اوباما إن الحرب في العراق شارفت على الانتهاء، مؤكدا في الوقت نفسه ما أسماه " استمرار الدعم الأميركي للشعب العراقي" ومحذرا من جهة أخرى إيران وكوريا الشمالية من "تزايد عزلتهما إذا واصلتا سعيهما لامتلاك أسلحة الدمار الشامل".

 

وقال اوباما في الكونغرس في اول خطاب له عن حال الاتحاد انه "في الوقت الذي نتعهد فيه القتال ضد القاعدة فاننا نترك العراق لشعبه بطريقة مسؤولة".

 

واضاف "لكن لا تخطئوا: الحرب تشارف على الانتهاء وكل القوات ستعود الى البلاد"، مثيرا عاصفة من التصفيق في الكونغرس.

 

واكد الرئيس الاميركي ان كل القوات القتالية الاميركية ستغادر العراق بحلول آب/اغسطس المقبل بعد اكثر من سبع سنوات على الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في 2003 لهذا البلد واسقاط نظام الرئيس صدام حسين.

 

وقال ان "كل القوات القتالية ستخرج من البلاد قبل نهاية آب/اغسطس"، مؤكدا بذلك المهلة التي سبق وان حددتها ادارته.

 

واضاف "سندعم الحكومة العراقية التي ستجري انتخابات وسنواصل الشراكة مع الشعب العراقي لدعم السلام الاقليمي والازدهار".

 

وكان اوباما قرر تعزيز القوات الاميركية في افغانستان بعد سحب الوحدات من العراق، للتصدي لحركة طالبان وضرب عناصر تنظيم القاعدة الذين يعتقد انهم ينتشرون على طول الحدود مع باكستان.

انشر عبر