شريط الأخبار

البردويل: لم نتلق أي اتصالات بشأن زيارة القدومي لغزة

03:38 - 26 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم : غزة

نفت حركة "حماس" وجود أي اتصالات رسمية بشأن زيارة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والقيادي البارز في حركة "فتح" فاروق القدومي إلى قطاع غزة، لكنها أكدت أنها ترحب بكل الجهود الرامية لتقريب وجهات النظر، وأعلنت على استعداد تام إلى التجاوب مع المبادرات الداعية إلى اللقاءات الثنائية مع "فتح" بغية التوصل إلى تفاهمات بشأن النقاط الغامضة في ورقة المصالحة المصرية.

وأكد القيادي في حركة "حماس" الدكتور صلاح البردويل في تصريحات خاصة استعداد الحكومة في غزة لاستقبال أي من قادة "فتح" الساعية لتقريب وجهات النظر وتحقيق المصالحة، قائلاً: "ليست لدى حركة "حماس" أي اتصالات رسمية بشأن زيارة فاروق القدومي إلى قطاع غزة، وكل ما سمعناه هو ما تناقلته بعض وسائل الإعلام، وبالتالي فأي زيارة من هذا النوع ستظل رهن الاتصالات الرسمية".

وأضاف: "نحن من أجل تنشيط عملية المصالحة نرحب بكل المبادرات الداعية إلى اللقاءات الثنائية مع حركة "فتح" بغية الوصول إلى تفاهمات حول النقاط المختلف حولها أو الغامضة في الورقة المصرية، نحن لا مانع لدينا من استقبال قادة "فتح" للتعجيل بالمصالحة".

وكشف البردويل النقاب عن وساطة فلسطينية لتشجيع الحوار بين حركتي "فتح" و"حماس" في غزة، وقال: "قبل أسبوعين كانت هناك وساطة من جهات فلسطينية مستقلة للقاء قيادات في "فتح" داخل غزة مع حركة"حماس"، وقد رحبنا بذلك ولكن لحد اللحظة لم يتحقق ذلك"، على حد تعبيره.

وكانت مصادر إعلامية فلسطينية وعربية قد نقلت عن مصادر مقربة من عضو اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف والقيادي البارز في حركة "فتح" فاروق القدومي إنه يعتزم زيارة قطاع غزة في الفترة القريبة المقبلة، وأنه بدأ اتصالاته مع قيادات فلسطينية في قطاع غزة ومن بينها قيادات في حركة "حماس"، إضافة لاتصالات مع السلطات المصرية لدخول القطاع من معبر رفح.

انشر عبر