شريط الأخبار

ابتكار ملابس مقاومة للميكروبات

01:34 - 26 حزيران / يناير 2010

ابتكار ملابس مقاومة للميكروبات

فلسطين اليوم- وكالات

حصل فريق من الباحثين بشعبة بحوث الصناعات النسيجية بالمركز القومى للبحوث على براءة اختراع لتوصلهم إلى قماش مقاوم للميكروبات والفطريات بأنواعها المختلفة.

 

وأشار الدكتور سامى السباعي أستاذ كيمياء وتكنولوجيا الألياف الصناعية بالشعبة، ورئيس الفريق البحثى، إلى أن أهمية هذا البحث تتلخص في إنتاج أقمشة من "البوليستر" وحده أو مخلوطاً مع القطن، تكون قادرة على التصدى للميكروبات مما يساعد على عدم إصابة الإنسان بالأمراض المعدية.

 

وأوضح السباعي أنه تم ابتكار طريقة سهلة وقابلة للتطبيق على نفس خطوط الإنتاج الحالية دون الحاجة إلى أجهزة ومعدات جديدة، وتتمثل هذه الطريقة فى معالجة الأقمشة على خط الإنتاج فى أثناء عملية التصنيع.

 

وتعتمد هذه المعالجة على استخدام إحدى المواد الكيماوية التى لديها قدرة فائقة على قتل الميكروبات، كما يقول الدكتور ناصر جاد أحد الباحثين بالفريق البحثى، وهى مادة رخيصة وشائعة الاستخدام ولا تسبب ضرراً للإنسان، حيث تم عمل اختبارات للحساسية على حيوانات التجارب، وثبت عدم وجود آثار جانبية لها، كما أنها لا تلوث البيئة، فضلاً عن التأكد على عدم تأثر خاصية مقاومة الميكروبات بالنسبة للأشخاص الذين يتسم عرقهم سواء حمض أو قلوى.

 

وتفيد هذه الأقمشة فى ملابس العمليات والتمريض والمفروشات المستخدمة فى المستشفيات، حيث إنها لا تحتاج إلى التعقيم.

 

وأكد الدكتور السباعى أن هذه الخاصية التى يكتسبها القماش هى خاصية دائمة لا تتأثر بعدد مرات الغسيل إلى حد ما، وأن فاعلية مقاومة هذه الأقمشة للميكروبات تتراوح بين 72% إلى 83 % بعد خمسين غسلة لهذه الأقمشة المصنعة من البوليستر فقط، وترتفع هذه الفاعلية فى حالة الأقمشة المخلوطة مع القطن لتصل إلى نحو 96%.

 

وأوضح السباعى أن المتر من هذه الأقمشة يباع فى الخارج بنحو 50 دولاراً، لكن يمكن تصنيعه محلياً بنحو 13جنيهاً فقط، وأن الزيادة المتوقعة فى التكلفة لا تتعدى ما يتراوح بين 10 الى 15 % عن سعر القماش العادى غير المقاوم للميكروبات.

 

انشر عبر