شريط الأخبار

باراك:إن نشبت الحرب مع حزب الله سنقاتل سوريا وندمر الحكومة اللبنانية

12:39 - 26 تشرين أول / يناير 2010

باراك:سندمر حكومة "لبنان" أن نشبت حرب و"لحماس" صواريخ تصل تل أبيب

فلسطين اليوم-ترجمة خاصة

ألقى وزير الحرب الإسرائيلي ايهود باراك خطابا صباح اليوم الثلاثاء, في جامعة بارايلان بدأه بالقول" لن يحل السلام بينا وبين جيراننا العرب حتى أن تدرك الدول العربية بأنه لا توجد طريق لجرنا لفخ العسل الدبلوماسي.

 

ونقلت إذاعة جيش الاحتلال خطابه حيث قال " لدينا مصلحة لرسم حدود دولة إسرائيل بأغلبية يهودية للأبد ولجانب دولة إسرائيل اليهودية دولة أخرى تعبر عن رغبة الفلسطينيين. وشدد باراك على ضرورة التطلع للمستقبل فبدون رسم حدود دولة إسرائيل بأغلبية يهودية داخل إسرائيل والفلسطينيين فقط يبقون خارج حدود إسرائيل اليهودية, مشيرا الي أن فلسطيني الداخل هم أكبر تهديد علي الصهيونية وعلي الشعب الاسرائلي وخطرهم أكبر من الخطر الإيراني.

وأضاف براك "نحن أقوى دولة في المنطقة ولكن الوقت لا يلعب لصالحنا فعلينا أن نكون يقظين منتصبي القامة وإصبعنا طوال الوقت علي الزناد وتبقي عيننا اليسرى تبحث عن السلام.

وحيال لبنان قال باراك: يوجد في لبنان كميات هائلة من الصواريخ وهذه ظاهرة غير طبيعية

بحيث أن لبنان عضو في الأمم المتحدة ,ويوجد داخل لبنان مليشيات "حزب الله" على حد قوله   التي لديها أعضاء في البرلمان اللبناني حيث يمكن لحزب الله استخدام حق لنقض الفيتو على أي قرار يصدر من الحكومة اللبنانية.

وأضاف براك " على ضوء نجحنا الاستخباراتي في ضبط سفن الأسلحة والتي لا زالت تلك السفن تهرب أسلحة فنحن لا نريد ان يتدهور الوضع مع لبنان.., ولكن أن نشبت الحرب مع حزب الله فنحن نحمل الحكومة اللبنانية المسؤولية عن أي مواجهة , وإن نشبت الحرب سنضطر لمقاتلة سوريا فنحن لن نخاف وسنهزم سوريا.

وحسب أقواله فقرار مجلس الأمن 1701 الذي نهى حرب لبنان الثانية لم ينجح في وضع حد لتهديدات حزب الله فلدى حزب الله صواريخ تغطي كل نقطة في إسرائيل كما انه يوجد في قطاع غزة صواريخ يمكنها ضرب تل أبيب, ولكن حزب الله يحاول منع منظمات صغيرة إطلاق صواريخ نحو أصبع الجليل وكذلك حماس تحاول كبح جماح المتطرفين في قطاع غزة.

 

انشر عبر