شريط الأخبار

ماذا ستقدم "إسرائيل" للسلطة مقابل إطلاق المفاوضات من جديد؟؟

05:55 - 25 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قدمت الولايات المتحدة مبادرة جديدة لتحريك عملية التسوية بين إسرائيل والفلسطينيين من خلال خلق الأجواء الملائمة لإعادة إطلاق المفاوضات السياسية، وذلك بحسب ما كشف عنه مسؤول فلسطيني في رام الله عصر اليوم.

 

وأوضح هذا المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه انه حسب المبادرة الأمريكية ستتوقف "إسرائيل" عن تنفيذ عمليات عسكرية في المناطق المصنفة (أ) من الضفة والتي تخضع لسيطرة فلسطينية كاملة وستنسحب من بعض المناطق المصنفة (ب) وستسمح لقوات الأمن الفلسطينية بدخول بعض المناطق المصنفة (ج) التي تخضع لسيطرة إسرائيلية كاملة.

 

كما ستفرج إسرائيل حسب هذا الاقتراح عن عدد من الأسرى الفلسطينيين وستخفف إجراءات الحصار المفروض على قطاع غزة بهدف إفساح المجال أمام إعادة أعماره بعد الدمار الذي لحق به اثر الحرب الأخيرة، وستحول إسرائيل كذلك إلى السلطة الفلسطينية عوائد الرسوم الجمركية التي تجنيها نيابة عن الفلسطينيين.

 

وأضاف المسؤول الفلسطيني يقول لوكالة الصحافة الفرنسية أن المبعوث الأمريكي جورج ميتشل قدم هذه المبادرة خلال المباحثات التي أجراها في الأيام الأخيرة مع نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

 

وأشار هذا المسؤول إلى أن نتنياهو طلب عقد اجتماع مع عباس لبحث هذه المبادرة قبل الإعلان عنها رسميا ولكن عباس أصر على ضرورة تنفيذ إسرائيل لهذه البنود قبل الشروع في المباحثات كونها خطوات تعبر عن حسن النية.

 

ومن جانبها قالت مصادر فلسطينية لوكالة أنباء رويتر إن الإجراءات لبناء الثقة ستكون مدار بحث خلال اجتماع على المستوى الوزاري بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

انشر عبر