شريط الأخبار

"سواسية" يحذر من حدوث كارثة إنسانية بسبب منع إدخال وقود لشركة الكهرباء بغزة

01:33 - 25 حزيران / يناير 2010

"سواسية" يحذر من حدوث كارثة إنسانية بسبب منع إدخال وقود لشركة الكهرباء بغزة

فلسطين اليوم- غزة

حذر مركز سواسية لحقوق الإنسان اليوم الاثنين، من الأوضاع المعيشية الصعبة التي يمر بها سكان قطاع غزة جراء استمرار انقطاع الكهرباء بسبب منع إسرائيل إدخال الوقود اللازم لتشغيل المحطة الوحيدة في القطاع و توقف الاتحاد الأوروبي عن تمويل الوقود اللازم لتشغيل هذه المحطة.

وأضاف، أن هذا الأمر يهدد بقطع التيار الكهربائي عن قطاع غزة لفترة ستتجاوز 14 ساعة في اليوم، مما ينذر بأزمة لا يقل تأثيرها عن أزمة انقطاع التيار الكهربائي التي عاشها القطاع عقب قصف الاحتلال لمحطة الكهرباء في حزيران من العام 2006.

وما يزيد الأزمة تفاقما أنها تأتى بعد منع إدخال غاز الطهي للقطاع منذ أكثر من ثلاثة أشهر  و خلق إرباك للمواطنين في أهم الخدمات مما يدفع العديد منهم للبحث عن بدائل لا تتوفر هي الأخرى بسبب الحصار المفروض منذ ثلاث سنوات على القطاع .

 ورأى المركز أن منع إدخال الوقود للشركة له تداعيات كارثية على مختلف القطاعات الخدمية مثل قطاعات الصحة والمياه، إضافة إلى الأضرار الكارثية التي ستلحق بخطوط شبكة الكهرباء إثر اضطرار شركة التوزيع إلى تكرار عمليات الفصل والقطع في مختلف مناطق قطاع غزة ، وخاصة في فصل الشتاء البارد.

واعتبر ذلك جريمة منظمة تتواطأ بها إسرائيل مع الاتحاد الاوروبى ومنافية لكل حقوق الإنسان الأساسية والمتمثلة بحق اى شعب بالعيش في بيئة آمنة تتوفر بها كل مقومات الحياة الإنسانية والأساسية والتي تتحمل دولة الاحتلال هذه المسؤولية بموجب اتفاقيات وقواعد القانون الدولي . 

وطالب المركز المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان بضرورة التدخل الفوري والعاجل والضغط على الاتحاد الأوروبي لإعادة تمويل الوقود اللازم لمحطة توليد الكهرباء ، وعلى إسرائيل لإدخال ما يحتاجه القطاع من احتياجات أساسية وتجنب حدوث كوارث إنسانية .

كما دعا المركز المجتمع العربي والإسلامي الخروج من حالة الصمت التي يعيشها والتحرك من اجل كسر الحصار والمطالبة بفتح معبر رفح المنفذ الوحيد مع العالم الخارجي لإنقاذ مواطني القطاع من كوارث الحصار وويلاته وسياسة الإذلال والعقاب الجماعي التي تنفذها إسرائيل بحق هذا الشعب الأعزل .

انشر عبر