شريط الأخبار

كتلة الصحفي الفلسطيني تدين بشدة اعتقال السلطة 3 صحفيين في الضفة

07:54 - 24 حزيران / يناير 2010

كتلة الصحفي الفلسطيني تدين بشدة اعتقال السلطة 3 صحفيين في الضفة الغربية

فلسطين اليوم -غزة

نددت كتلة الصحفي الفلسطيني، باعتقال رجال السلطة الفلسطينية لثلاثة صحفيين ليرتفع عدد المعتقلين من الصحفيين في سجون الضفة الى ستة صحفيين.

وقالت الكتلة في بيان لها الأحد (24/1) تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، "بينما يتابع المجموع الصحفي بكل اهتمام وجدية التحركات الأخيرة على صعيد إصلاح نقابة الصحافيين التي طال سباتها العميق .. أقدمت الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية على اعتقال ثلاثة صحفيين في إطار التهيئة العملية لأجواء مثالية للانتخابات المراد من خلالها تزييف إرادة الصحافيين ومواصلة اغتصاب النقابة".

 

وأضافت انه:" وفي مفارقة عجيبة غريبة، يقود من ينصبون أنفسهم على النقابة، خطوات لإجراء الانتخابات بعيداً عن التوافق داخل الوسط الصحفي، دون أن يكلفوا أنفسهم عناء الضغط والدفع باتجاه تبييض سجون الأجهزة الأمنية من الصحافيين الذين مر على اعتقالهم أشهر منهم الزملاء(مصطفى صبري،طارق أبو زيد، ويزيد خضر)، ليضاف لهم اليوم الأحد (24/1) الزميل خلدون مظلوم والزميل مراد أبو البهاء والزميل بهاء فرح، ليرتفع عدد المعتقلين إلى ستة صحفيين في أوضح تعبير عن حالة القمع التي يتعرض لها فرسان الكلمة والصورة في محافظات الضفة الغربية المحتلة.

 

ونددت كتلة الصحفي الفلسطيني لتواصل سياسة القمع وملاحقة الصحافيين من قبل الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية، حاثا الزملاء في الضفة على التوحد في مواجهة هذه الهجمة المسعورة، وإبداء التضامن فيما بينهم، وأخذ زمام المبادرة لوقف تغول الأجهزة الأمنية دون انتظار تحرك من فقدوا البوصلة والشرعية، وبات همهم الوحيد إقناع الجهات الخارجية بشرعيتهم حتى يستمر تدفق المساعدات على جيوبهم الخاصة. حسب الكتلة. 

 

 ودعت منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية، بضرورة فضح ممارسات الأجهزة الأمنية المعادية لحرية الرأي والتعبير، والقامعة لحرية العمل الإعلامي، وعدم التوقف عند إصدار بيانات خجولة، وإنما ممارسة ضغوط حقيقية على السلطة في رام الله لوقف مسلسل الانتهاكات بحق فرسان الكلمة والصورة. 

 

انشر عبر