شريط الأخبار

روسيا: اتصالاتنا مع "حماس" مستمرة وأضحت أكثر حيوية

03:16 - 23 تشرين أول / يناير 2010

روسيا: اتصالاتنا مع "حماس" مستمرة وأضحت أكثر حيوية

فلسطين اليوم: وكالات

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو ماضية قدماً في اتصالاتها مع حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، واصفة تلك الاتصالات بـ "الحيوية".

وقال لافروف، في مؤتمر صحفي عقده بموسكو أمس الجمعة لتقديم محصلة أحداث عام 2009 وتحديد أولويات السياسة الخارجية الروسية للعام الجاري: "إن اتصالاتنا مع حماس ستستمر كما كانت عليه في العام المنصرم، خاصة وأنها أضحت أكثر حيوية الآن، لأن مسألة المصالحة الفلسطينية مسألة حادة جداً".

وأضاف يقول: "إننا ندعم العلاقة مع حماس ونحن على ثقة بأنه في أي نزاع، من الضروري جذب كافة الأطراف إلى الحوار وليس عزل أي طرف منها"، على حد تعبيره.

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن موسكو تساند الجهود المصرية لتسوية الأوضاع على الساحة الفلسطينية "من خلال عملنا مع حماس ننوي إقناع شركائنا في الجانبين الفلسطينيين بعدم المماطلة في تنفيذ الاتفاقات التي تقترحها القاهرة، وبرأينا أن هذا مهم جداً، لأن المصالحة الفلسطينية فقط يمكنها ضمان الشروط النموذجية للمحادثات التي نأمل أن يتمكن محمود عباس من استئنافها مع الجانب الاسرائيلي".

وقال لافروف "إن المجتمع الدولي يبذل جهده من أجل إقناع الإسرائيليين والفلسطينيين بضرورة الجلوس إلى طاولة المفاوضات"، مشيراً إلى أن "المعرقل الأساسي حالياً لاستئناف المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية هو سياسة الاستيطان، وأن القرارات التي اتخذها نتنياهو (حول التجميد المؤقت للاستيطان) تصب في الطريق الصحيح، ولكنها غير كافية.

الان من الضروري جعل خارطة الطريق ومفاهيمها معتمدة من قبل الجانبين كشرط لاستئناف المفاوضات".

وأعلن وزير الخارجية أن موسكو تقترح إجراء لقاء رباعي على مستوى الوزراء حول التسوية الفلسطينية – الاسرائيلية في أقرب وقت. وقال "بكل الاحوال تتحمل اللجنة الرباعية مسؤولية خاصة في تنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل اليها سابقاً، وأيضا في تنفيذ قرارات مجلس الامن الدولي".

انشر عبر