شريط الأخبار

أوضاع قطاع غزة تصيب برلمانيين بريطانيين بالذهول

09:25 - 23 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم-غزة

عبر نواب وبرلمانيون بريطانيون، زاروا قطاع غزة أخيرا، عن صدمتهم الشديدة مما شاهدوه من آثار للحرب والحصار، مطالبين المجتمع الدولي برفع الحصار عن غزة، وإنهاء معاناة مليون ونصف المليون إنسان يعيشون في ظروف صعبة، والبدء بإعادة إعمار القطاع بشكل فوري.  

وأكد النواب على ضرورة تنظيم زيارة رسمية بريطانية إلى قطاع غزة والإطلاع على الأوضاع الإنسانية فيه، حيث طالب عدد منهم وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند وكافة وزراء الخارجية الأوروبيين بزيارة القطاع فورا دون تأخير لنفس الهدف.

وعبر النائب جيرالد كوفمان عن صدمته الشديدة من الواقع الصعب لما رآه في غزة، مشيرا إلى حجم الدمار الهائل الذي أصابها جراء الحرب. وحمل المجتمع الدولي مسؤولية الحصار المفروض على القطاع. مطالبا في الوقت ذاته بالتحرك العاجل لرفعه فورا. وأكد كوفمان أنه سيواصل تحركاته في البرلمان البريطاني وعلى مستوى الحكومة لتسليط الضوء على الوضع في غزة، والضغط من أجل ضمان تحرك بريطاني رسمي أكبر لحماية أهلها.

من جانبه؛ أعرب النائب مارتن لنتون، الذي زار غزة بعد الحرب مباشرة، عن أسفه الشديد لعدم وجود أي نوع من إعادة الإعمار أو أعمال لإزالة آثار الحرب المدمرة. وقال: "إن المدارس ما تزال مدمرة، المصانع لا تعمل، وكل شيء على حاله منذ سنة تقريبا، وعلى إسرائيل رفع الحصار فورا عن غزة".

انشر عبر