شريط الأخبار

المفتي العام يحمل إسرائيل مسؤولية انتهاك المستوطنين حرمة مقبرة عورتا

11:29 - 21 تموز / يناير 2010

المفتي العام يحمل إسرائيل مسؤولية انتهاك المستوطنين حرمة مقبرة عورتا

فلسطين اليوم- رام الله

حمل الشيخ محمد أحمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية اليوم الخميس، سلطات الاحتلال الإسرائيلية مسؤولية إعتداء مجموعة من المستوطنين على مقابر في قرية عورتا قرب نابلس والتي توفر لهم الحماية لاقتحام الأراضي الفلسطينية.

وبين المفتي في بيان صحفي أصدره، أن المستوطنين اعتدوا على مقابر المسلمين فيها وانتهكوا حرمة أمواتها، وذلك تحت حماية سلطات الاحتلال بحجة زيارة مقامات، والبحث في تاريخ ليس له واقع.

وقال سماحته:"إن للأموات حرمة كحرمة الأحياء في الشرائع السماوية، فلا يجوز انتهاك حرمتهم، وناشد سماحته جميع الهيئات والمنظمات والمؤسسات الفاعلة والمؤثرة في صنع القرارات الدولية على المستوى العربي والإسلامي والعالمي، بضرورة التدخل لوقف هذه الممارسات التي تقوم بها سلطات الاحتلال".

وأضاف، أن سلطات الاحتلال تقوم في الفترة الأخيرة وبوتيرة عالية متصاعدة بالإعتداء على الأماكن والمقدسات الفلسطينية وتحويلها إلى متنزهات، ومن شواهد ذلك ما حدث في مقبرة مأمن الله وغيرها من المقابر التي أزالتها سلطات الاحتلال في الأراضي المحتلة عام 1948، لإقامة حدائق ومتاحف وغير ذلك مكانها.

انشر عبر