شريط الأخبار

برشلونة يحتكر جوائز الفريق المثالي وغوارديولا باق في منصبه

04:15 - 20 تموز / يناير 2010

 

زيورخ/ أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) اليوم قائمة الفريق الأوروبي المثالي لعام 2009, حيث فاز فريق برشلونة الإسباني, بطل السداسية, بنصيب الأسد فيها.

 

واختار يويفا ستة من نجوم برشلونة في القائمة, هم الظهير البرازيلي دانييل ألفيش وقلب الدفاع وقائد الفريق كارلوس بويول, ولاعبي الوسط تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا والمهاجمين, الأرجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش, فضلا عن اختيار المدير الفني جوسيب غوارديولا, مدربا للفريق المثالي.

 

واستكمالا للهيمنة الأسبانية, ضم الفريق ثلاثة من لاعبي ريال مدريد هم الحارس إيكر كاسياس والنجمين البرازيلي كاكا والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

 

وأكمل القائمة لاعبان من الدوري الإنجليزي, هما الفرنسي باتريس إيفرا ظهير أيسر مانشستر يونايتد وجون تيري قائد تشيلسي.

 

وذكر الاتحاد أن القائمة اعتمدت على أربعة ملايين صويتا ل320 ألف زائر لموقع يويفا, بزيادة 30 بالمائة عن المشاركين في استفتاء عام 2008.

 

وقدم برشلونة موسما رائعا في 2008/2009 أحرز فيه ألقاب دوري أبطال أوروبا والدوري الأسباني وكأس ملك أسبانيا, لينال لاعبوه تأييد أغلب زائري الموقع.

 

واحتل إيكر كاسياس, حارس مرمى المنتخب الأسباني, ورونالدو زميله في النادي على الملكي موقعيهما في القائمة للعام الثالث على التوالي, فيما حافظ تيري وبويول وتشافي وميسي على مواقعهم للعام الثاني على الترتيب.

 

واختير غوارديولا أفضل مدرب خلفا للاسكتلندي المخضرم أليكس فيرغسون المدير الفني لمانشستر يونايتد, الذي فاز بالمنصب عامي 2007 و2008.

 

وسيمنح يويفا شيكا بقيمة 100 ألف يورو لبويول, كقائد للفريق المثالي, من أجل تقديمه تبرعا للجنة الدولية للصليب الأحمر.

 

 

لابورتا يؤكد بقاء غوارديولا الموسم القادم

 

أكد جوان لابورتا رئيس نادي برشلونة بطل الدوري الإسباني ومسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم الأربعاء في مؤتمر صحافي، أن جوسيب غوارديولا سيبقى مدرباً للفريق الموسم المقبل.

 

وأشار لابورتا إلى أن برشلونة وغوارديولا اتفقا شفهياً على هذه المسألة لكن التفاوض على التمديد الفعلي للعقد الذي ينتهي الصيف المقبل، لن يتم ولن يحصل التوقيع إلا بعد انتخاب خلف للابورتا الذي تنتهي ولايته في حزيران/يونيو المقبل.

 

وبدوره قال غوارديولا: "آمل أن تكون كلمتي كافية، الجميع يعلم أن ثلاثة أو أربعة أشهر هي بمثابة دهر من الزمن".

 

وكانت صحيفة "إل باييس" الإسبانية قد ذكرت في نسختها الإلكترونية على شبكة الإنترنت أن غوارديولا مدد عقده مع برشلونة لمدة عام.

 

والتزم غوارديولا الصمت حول ما يعتزم فعله بشأن مستقبله مع النادي، ما دفع وسائل الإعلام المحلية للقول إن المدرب البالغ من العمر 39 عاماً يريد أن يرى من سيكون خلف لابورتا في منصب الرئيس بعد الانتخابات التي ستقام في وقت لاحق من العام الحالي، قبل أن يتخذ قراره.

 

وكان غوارديولا بدأ الإشراف على برشلونة في أيار/مايو 2008 بناء على طلب من لابورتا بالذات بعد تجربة قصيرة في ميدان التدريب لمدة عام واحد مع فريق الاحتياط في النادي الكاتالوني.

 

وقاد غوارديولا الفريق في موسمه الأول إلى إحراز سداسية نادرة هي الدوري والكأس وكأس السوبر المحلية ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبية وبطولة العالم للأندية.

 

انشر عبر