شريط الأخبار

نزال: أحرزنا تقدماً نوعياً في المفاوضات حول "شاليط"

03:58 - 19 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم : بيروت

أكد محمد نزال عوض المكتب السياسي لحركة "حماس"، أن المفاوضات حول صفقة التبادل أحرزت تقدماً نوعياً وجوهرياً، موضحاً أنها "تحتاج إلى مزيد من الوقت لإنجازها".

وردَّ نزال - خلال لقاءٍ معه على هامش مشاركته في "الملتقى العربي الدولي لدعم المقاومة" الذي اختتم أعماله في لبنان مؤخراً- على سؤال عمَّا إذا ما كانت حركته ستوافق على الطرح الإسرائيلي القاضي بإبعاد بعض الأسرى بموجب الصفقة، قائلاً:" من حيث المبدأ، لا تعتبر "حماس" إبعاد أي سجين من الضفة إلى القطاع إبعاداً".

وأضاف:" أما بالنسبة لمسألة الإبعاد إلى خارج فلسطين، فقد قلنا إن صاحب الحق في قبول هذا الأمر هو الأسير نفسه، لأننا لا نستطيع أن ننوب عنه في رفض أي صيغة يقبل بها الإسرائيليون".

ولفت عضو مكتب "حماس" السياسي النظر إلى أنَّ الإسرائيليين عودونا على عدم التوصل إلى اتفاقات من هذا النوع إلا تحت الضغط، مبدياً اعتقاده أن "الإسرائيليين سيفاوضون حركة "حماس" طويلاً، لكنهم في النهاية سيضطرون للتوصل إلى اتفاق".

وفي موضوعٍ منفصل، رأى نزال أن هنالك أكذوبةً في الساحة الفلسطينية اسمها الشخصيات المستقلة.

وقال بهذا الصدد :" معظم الشخصيات المستقلة تنتمي إلى أطراف وفصائل وقوى فلسطينية"، مؤكداً "المستقلون الحقيقيون قلة، ولا يملكون أي أدوات للضغط والتأثير حتى يتم التعامل معهم باحترام ومصداقية".

انشر عبر