شريط الأخبار

حزب الله يعد سيناريوهات عديدة ومرنة للمواجهة المقبلة مع إسرائيل

03:33 - 19 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم : بيروت

باتت إسرائيل شبه متأكدة أنَّ حزب الله قادرٌ على شن حرب هجومية استباقية عليها، وهي تسعى جاهدةً لخوض حرب عبر الإعلام نتيجةً عدم جهوزيتها.

وتقول مصادر في حزب الله:" إن إسرائيل تحاول خوض حرب استباقية عبر الإعلام نتيجة لعدم جهوزيتها وخوفاً من أن تتم مباغتتها، لأنها باتت شبه متأكدة من أن الحزب قد أصبح قادراً على شن حرب هجومية استباقية على الأراضي الفلسطينية المحتلة وليس فقط اللجوء إلى الدفاع عن نفسه وعن لبنان".

واستندت هذه المصادر في حديثها ذلك لتحليلات كثيرة تدلل على أن إسرائيل تقوم بهذا الأمر بعد ما بلغها من إمكانيات على مستوى التسلح لدى الحزب، وغياب المعلومات الدقيقة حول ذلك إضافةً إلى تقليص حجم المعلومات حول حركة "حزب الله" عموماً بعد تهاوي شبكات التجسس الإسرائيلية في الشهور الماضية، ما أحدث إرباكاً شديداً لدى أجهزة جمع المعلومات الإسرائيلية.

وأضافت هذه المصادر أن "الإسرائيليين قد عمدوا منذ مدة إلى استخدام أسلوب الاستفزاز من خلال تضخيم تحذيراتهم ومناوراتهم لدفع حزب الله إلى الرد عليها ومجاراتها في حرب "عرض عضلات" لاستخلاص ما يمكن أن يكون عليه موضوع مراهنة الحزب "كالكشف عن صواريخ معينة أرض- أرض أو أرض - جو تسعى إسرائيل جاهدةً لمعرفة ما إذا كانت المقاومة قد حصلت عليها".

وشددت هذه المصادر على أن ذلك "لن ينجح فالخطط الموضوعة للمواجهة والأسلحة التي ستستخدم فيها ستتكلم عن نفسها في أرض المعركة"، مؤكدين أن "حزب الله" وضع سيناريوهات عديدة ومرنة للمواجهة، وجهز نفسه للحرب المقبلة إذا وقعت وفق تصورات تفوق ما تعلن عنه إسرائيل.

انشر عبر