شريط الأخبار

حسني عبد ربه حائر بين الأهلي والزمالك

04:09 - 17 حزيران / يناير 2010

 

 

القاهرة/ أكد مصدر مقرب من المنتخب المصري لكرة القدم أن لاعب وسطه وأهلي دبي الإماراتي حسني عبد ربه مشتت التركيز في معسكر الفراعنة في نهائيات كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في انغولا حتى 31 يناير.

 

وأوضح المصدر أن لاعبي الأهلي والزمالك المتواجدين ضمن صفوف المنتخب في انغولا يحاولون إقناع عبد ربه بالانضمام إلى فريقيهما عقب انتهاء عقده مع أهلي دبي الإماراتي، مضيفا أن هذا الأمر اخرج حسني عن تركيزه وهو الأمر الذي فطن له المدير الفني حسن شحاتة سريعا وطلب من اللاعب عدم التفكير في العودة إلى مصر والتركيز في الملعب ومباريات البطولة التي تتكدس بسماسرة أقوى الأندية العالمية وربما يكون هناك الأفضل من ناديي العاصمة".

 

وكشف المصدر ان "مسئولاً في احد الناديين وعد بنسبة 10 في المئة من قيمة عقد عبد ربه في حال نجح في إقناعه في الدفاع عن ألوان فريقه".

 

وجرت العادة دائما أن يدخل قطبا الكرة المصرية الأهلي والزمالك في صراع كبير من اجل الظفر بخدمات النجوم الواعدين والدوليين لتعزيز صفوف فريقه ويبذل كل منهما كل ما في وسعه من اجل خطف خدمات اللاعبين وحرمانهم من اللعب في صفوف الغريم التقليدي، وكان الحال مشابهة في النسخة الأخيرة بالنسبة إلى قائد المنتخب احمد حسن الذي فضل في النهاية الدفاع عن ألوان الأهلي.

 

وكان عبد ربه انتقل إلى أهلي دبي على سبيل الإعارة قبل عامين حتى نهاية الموسم الحالي، بعد مفاوضات ماراثونية كان الاهلي المصري وستراسبورغ الفرنسي والاسماعيلي أطرافا فيها، حيث توصل الفريق الفرنسي الذي دافع عبد ربه عن الوانه لمدة موسم واحد دون ان يلقى النجاح، الى اتفاق حول انتقاله الى الأهلي قبل ان يحكم الاتحاد الدولي (فيفا) لصالح الاسماعيلي بعد اتفاقه مع النادي الفرنسي.

 

وسيضطر عبد ربه الى العودة الى الاسماعيلي في نهاية عقده وسيواجه الاخير مشكلة في تنفيذ عقده مع اللاعب الذي يصل الى 5 ملايين جنيه في الموسم وهو الامر الذي وضع مجلس إدارته في ورطة لعدم القدرة على الوفاء بقيمة العقد، ما قد يؤدي الى السماح برحيل حارس مرماه والأهلي السابق عصام الحضري إلى احد الأندية أقربها الزمالك الذي وصلت المفاوضات بينهما إلى مرحلة متقدمة والمريخ السوداني.

 

انشر عبر