شريط الأخبار

اللجنة الحكومية لكسر الحصار تدعو البرلمانيين العرب زيارة قطاع غزة

10:49 - 17 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم-غزة

دعت اللجنة الحكومية لكسر الحصار واستقبال الوفود والبرلمانين العرب الى زيارة قطاع غزة، لكسر العزلة السياسية عن الحكومة المنتخبة شرعياً، وكسر الحصار المفروض علي الشعب الفلسطيني منذ أربعة أعوام.

 

وقالت اللجنة في بيان صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه:" إن البرلمانيين العرب مطالبون اليوم بتنظيم زيارة إلى قطاع غزة أسوة بنظرائهم الأوروبيين للاطلاع على حجم الدمار الذي خلفته الحرب الأخيرة ".

 

وأكد أن زيارة البرلمانيين العرب إن نُظمت سيكون لها أثر كبير في دعم صمود المواطن الفلسطيني على أرضه، ورسالة قوية لحكوماتهم لتنفيذ قرار  جامعة الدول العربية برفع الحصار عن القطاع.

 

وشدد على أنه ومع استمرار قدوم الوفود من الدول الأوروبية إلى غزة لم يعد هناك مبررٌ أمام البرلمانيين العرب لعدم تنظيم مثل هذه الزيارات.

 

وتسأل البيان حول الدافع الذي جاء من أجله الوفد البرلماني الأوروبي خاصة أنه ضم عضو برلماني كفيف، وفي المقابل لا نرى زيارات تضامنية مماثلة من برلمانيين عرب.

 

وفي السياق ذاته ثمنت اللجنة في بيانها الزيارة التي قام بها الوفد البرلماني الأوروبي، واعتبرها بمثابة نقلة كبيرة ونوعية في طبيعة الوفود وحجمهم.

 

وذكر أن الوفد قام بزيارة تفقدية للوفد البرلماني الأوروبي إلى المناطق التي دُمرت خلال الحرب الأخيرة على شمال القطاع، إلى جانب عقد لقاء بين أعضاء الوفد والحكومة ورئاسة المجلس التشريعي ووكالة الغوث وتشغيل اللاجئين.

 

ودعا البيان الوفود القادمة إلى غزة إلى نقل الحقيقة كاملة إلى العالم الخارجي، وفضح الممارسات الصهيونية المتواصلة بحق سكان القطاع، إضافة إلى كشف الأضرار الناجمة عن استمرار الحصار المشدد .

 

وأعرب عن أمله في أن تسهم هذه الزيارات والوفود التي تأتي إلى قطاع غزة في كسر الحصار المفروض عليه، وإنهاء معاناة أكثر من مليون ونصف المليون مواطن، من حصار ظالم لم يعرفه التاريخ من قبل.

انشر عبر