شريط الأخبار

"هآرتس": رئيس الشاباك هدد عباس بجعل الضفة "قطاع غزة ثان" إذا رفض تأجيل تقرير غولدستون

08:11 - 17 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم – القدس المحتلة  

كشفت صحيفة هآرتس في صفحتها الأولى اليوم النقاب عن أن التعليمات التي أصدرها في حينه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلى ممثليه في جنيف في مطلع أكتوبر تشرين الأول 2009 بإرجاء التصويت على تقرير غولدستون في إطار مجلس حقوق الإنسان الأممي قد جاءت بعد لقاء قاسٍ عقده معه رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي الشاباك يوفال ديسكين في مقر المقاطعة برام الله.

 

وأضافت الصحيفة أن ديسكين هدد عباس بأنه إذا رفض إرجاء التصويت على التقرير فان إسرائيل ستجعل من الضفة ما وصف بقطاع غزة ثان.

 

وتقول (هارتس) في تقرير لها إن رئيس جهاز الشاباك قد هدد بإلغاء التسهيلات التي قدمتها إسرائيل للفلسطينيين في الضفة وإعادة وضع الحواجز التي تمت إزالتها خلال النصف الأول من العام الماضي.

 

كما حذر ديسكين من أن رفض فلسطيني لإرجاء التصويت على تقرير غولدستون سيؤدي الى ارجاء منح الترخيص لتشغيل شركة الاتصالات الخلوية (الوطنية )التي تعاقدت مع السلطة الفلسطينية الامر الذي كان من شأنه - والحالة هذه - ان يجبر السلطة الفلسطينية على دفع تعويضات للشركة المذكورة بقيمة عشرات الملايين من الدولارات.

 

وتقول (هأرتس) أيضا إن ضابطا كبيرا في جيش الاحتلال وجه تهديدات مماثلة إلى قيادة السلطة الفلسطينية بهذا الخصوص.

انشر عبر