شريط الأخبار

الاتحاد الأوروبي يرهن مساعداته للسلطة بتقدم عملية السلام والأخيرة تنفي علمها

03:49 - 16 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم: رام الله

نفى رئيس حكومة رام الله د. سلام فياض اليوم السبت ما تردد عبر وسائل الاعلام عن تحذير أوروبي للإدارة الأميركية من أن الاتحاد لن يحافظ على مستوى مساعداته للسلطة الفلسطينية عام 2010 ما لم يتحقق تقدم في عملية السلام.

وقال فياض للصحافيين خلال جولة تفقديه قام بها في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية إن حكومته لا تزال تسعى إلى الحصول على المزيد من المساعدات من أجل تنفيذ "المشاريع والمبادرات".

وأضاف فياض أن هذا الأمر لا يمثل "سياسة إطلاقا" وان "الحاجة إلى المساعدات هي جزء من واقع لا بد من التعامل معه باتجاه تخفيف الاعتماد على المساعدات الخارجية".

وأكد فياض أنه مصمم على التنمية في كافة المناطق المحتلة عام 67، بغض النظر عن التصنيفات للمرحلة الانتقالية.

وكانت مصادر دبلوماسية أوروبية أعلنت أمس الجمعة في باريس أن الاتحاد الأوروبي لن يحافظ على مستوى مساعداته للسلطة الفلسطينية عام 2010 الا في حال تحقق تقدم في عملية السلام.

انشر عبر