شريط الأخبار

الاحتلال يلاحق المتظاهرين ضد جداره العنصري بالضفة ويخضع المعتقلين لضغوط رهيبة

04:22 - 15 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم : رام الله

قال الناشط جمال جمعة منسق الحملة الشعبية لمناهضة جدار الفصل العنصري والذي أطلقت إسرائيل سراحه أمس الأول بعد اعتقال دام شهراً كاملاً أن محققي "الشاباك" وضعوه تحت ضغوط نفسية وجسدية رهيبة لإجباره على الاعتراف بإجراء اتصالات مع جهات خارجية وداخلية والقيام بالتحريض على اتخاذ إجراءات ضد إسرائيل.

وجاء اعتقال جمعة ضمن حملة إسرائيلية شملت العشرات من نشطاء حملة مناهضة الجدار التي تجرى بالتنسيق مع منظمات دولية.

ومن بين المعتقلين 30 شاباً من قرية نعلين التي تقوم بتظاهرة أسبوعية نهار كل يوم جمعة ضد الجدار، وعلى رأسهم منسق اللجنة عبد الله أبو رحمة.

كما اعتقلت السلطات الإسرائيلية قبل يومين ناشطة في حركة التضامن الدولية مع الفلسطينيين من شقتها وسط مدينة رام الله وأبعدتها.

انشر عبر