شريط الأخبار

البطش لـ"فلسطين اليوم":اعتقال الشيخ صلاح ضريبة للجهاد ونحمل إسرائيل المسؤولية

11:32 - 14 تموز / يناير 2010

البطش لـ"فلسطين اليوم":اعتقال الشيخ صلاح ضريبة للجهاد ونحمل إسرائيل المسؤولية  

فلسطين اليوم- غزة

اعتبر الشيخ خالد البطش القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الخميس، أن اعتقال الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية، ضريبةً للجهاد والتمسك بالثوابت الوطنية، ولمنع الصوت الذي استطاع أن يكشف مخططات العدو الإسرائيلي نحو القدس.

 

وحمًل القيادي البطش في حديث لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، إسرائيل المسؤولية عن حياة الشيخ صلاح، وعدم المس بحياته، وضمان عودته لدياره ومزاولة عمله.

 

ودعا الشيخ البطش "لجنة القدس" برئاسة الملك محمد السادس بالتدخل العاجل لإنقاذ حياة الشيخ صلاح والإفراج عنه.

 

وكانت المحكمة الإسرائيلية حكمت على الشيخ صلاح بالسجن الفعلي لمدة تسعة أشهر على الشيخ رائد صلاح، بالإضافة إلى ستة أشهر أخرى مع وقف التنفيذ، بالإضافة إلى دفع غرامة مالية قدرها 7500   شاقل جديد، على خلفية أحداث باب المغاربة، حينما شرعت آليات الاحتلال بهدم التلة التاريخية لباب المغاربة من بوابات المسجد الأقصى المبارك والآثار الإسلامية في المنطقة.

 

وأوضح القيادي البطش، أن ماتعرض له الشيخ صلاح هو إمعان في التعسف الذي تمارسه إسرائيل بحق شعبنا، واستمرارً للظلم الواقع عليه، مديناً ومستنكراً هذا الاعتقال، كما أعرب عن تضامنه مع الشيخ صلاح.

 

وأشار، إلى أن اعتقال الشيخ صلاح يأتي في الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل تنفيذ مخططاتها في القدس، والانقضاض عليه ومواصلة حفر الأنفاق، في ظل الحديث عن الانقسام الداخلي، وحكومة في رام الله وأخرى في غزة، وموقف عربي ضعيف، معتبراً أن هذه الأجواء هي التي تعطي الفرصة لإسرائيل بالاعتداء على الأقصى لصالحها. 

انشر عبر