شريط الأخبار

الأسرى للدراسات:اعتقال صحفي ومحاكمة الشيخ صلاح انتهاك خطير لحقوق الإنسان

09:25 - 14 تموز / يناير 2010

الأسرى للدراسات:اعتقال صحفي ومحاكمة الشيخ صلاح انتهاك خطير لحقوق الإنسان

فلسطين اليوم- غزة

أكد مركز الأسرى للدراسات أن اعتقال رئيس قسم تحرير اللغة الانجليزية فى وكالة معا  "جاريد مسلين" عند وصوله إلى مطار بن غوريون في تل أبيب يوم الثلاثاء، وإصدار الحكم الفعلي لمدة 9 أشهر على الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية داخل أراضي الـ48، بالإضافة إلى 6 أشهر مع وقف التنفيذ يؤكد أن دولة الاحتلال لا تأبه بكل المعايير والاعتبارات.

 

وأكد المركز، أن ذلك يدلل على إن إسرائيل تضع نفسها فوق القانون ولا تفرق في تعاملها وانتهاكاتها بين شخصية ذات رمزية ومكانة اعتبارية، أو شخصية إعلامية لها حرمات مهنية، أو شخصيات إنسانية وحقوقية يحميها القانون والاتفاقيات الدولية .

 

وبين رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات أن الإبقاء على اعتقال شخصيات ذات رمزية واعتبارية كالشيخ رائد صلاح تحت حجة الأمن بدوافع العنصرية يعتبر انتهاك للقانون ومبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان .

 

وطالب حمدونة المؤسسات والهيئات الدولية بالضغط علي حكومة الاحتلال لوقف الانتهاكات والممارسات غير القانونية بحق الإعلاميين والحقوقيين والشخصيات الرمزية ، مؤكدا أن اعتقال مثل تلك الشخصيات يشكل سابقة خطيرة وانتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان والمواثيق الدولية.

 

وطالب حمدونة الإعلاميين بإثارة هذه الانتهاكات إعلاميًّا، ومتابعة قضيتها من قِبل الحقوقيين، وتمنى على المؤسسات والشخصيات المعنية بقضية الأسرى الوقوف إلى جانبها حتى الإفراج عنها.

 

انشر عبر