شريط الأخبار

الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس: لنهتف جميعا بصوتٍ واحد.."لا للحكم الجائر ضد الشيخ صلاح"

08:09 - 13 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم-غزة

قالت الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس المحتلة في بيان لها أنه وفي جريمة جديدة من جرائم الاحتلال ضد مدينة القدس وأهلها والمدافعين عنها، أصدرت محكمة الصلح في مدينة القدس المحتلة اليوم –الأربعاء- حكمها على فضيلة الشيخ رائد صلاح بالسجن الفعلي لمدة تسعة أشهر، بتهمة التحريض، إضافةً إلى ستة أشهر مع وقف التنفيذ، وفرض غرامة مالية باهظة مقدارها سبعة آلاف شيكل.

 

ويُعتبر هذا الحكم المركب قاسياً-حسب البيان الذي وصل "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه،  كونه لا يتناسب مع التهمة التي تعود للعام 2007، فيما يُعرف بـ "قضية باب المغاربة".. فالشيخ رائد صلاح لم يقم ،في حينه، إلا بواجبه الديني والوطني في الدفاع عن مقدسات شعبه وأمته، وهو حق ضمنته جميع الشرائع الدينية والأممية.

 

وإن "الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس" لتبدي استنكارها الشديد للحكم، وتبدي في الوقت ذاته دعمها القوي للشيخ رائد صلاح في محنته، وتستنهض همم جميع أحرار الأمة والعالم للوقوف صفاً واحداً ضد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، والمطالبة بصوتٍ قوي بإلغاء الحكم الجائر ضد الشيخ رائد صلاح، والتوقف عن سياسة التدمير والمطاردة والملاحقة الممنهجة والمستمرة ضد المدينة المقدسة وسكانها.

 

 

وإن "الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس" لتعتبر الحكم الصادر ضد الشيخ رائد صلاح تتويجاً لحقبةٍ استيطانيةٍ توسعيةٍ ضد مدينة القدس، ونحذر من أن التخلص من الشيخ رائد بهذه الطريقة قد يكون مؤشراً لقرب اتخاذ إجراءات خطيرة ضد المسجد الأقصى ومدينة القدس،

 

وإدراكا منا لخطورة الأمر فإننا نتوجه بهذا النداء/

 

1- نتوجه بالنداء لكل من منظمة المؤتمر الإسلامي، وجامعة الدول العربية، والأمانة العامة للأمم المتحدة بضرورة التدخل الفوري والحازم لإيقاف هذا الحكم الجائر.

 

2- نتوجه بالنداء لمؤسسات حقوق الإنسان العالمية بتبني قضية الشيخ رائد صلاح واعتبارها قضية رأي، والدعوة للتدّخل من أجل إيقاف تنفيذ الحكم.

 

3- نتوجه لجميع وسائل الإعلام المحلية والعالمية بدعوتهم للتضامن مع الشيخ رائد صلاح وذلك بمتابعة القضية إعلاميا، وإبراز ارتباطها بقضية القدس، وإظهار كون الحكم على الشيخ رائد صلاح جزءً من المؤامرة المستمرة على مدينة القدس وسكانها.

 

4- نتوجه بالنداء لأحرار أمتنا وأحرار العالم بطلب مناصرة قضية الشيخ رائد صلاح (التي هي قضية القدس) وذلك من خلال شبكة المعلومات الدولية، والمنتديات، وخطب الجمعة.. واللقاءات الإعلامية.. الخ

 

5- تتوجه "الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس" بنداء اعتبار يوم الجمعة القادم الموافق 15/1/2010 يوما عالمياً للتضامن مع الشيخ رائد صلاح.

 

6- تتوجه الهيئة لجميع وسائل الإعلام المسموعة والمرئية لجعل يوم الجمعة الموافق 15/1 يوما للتضامن مع الشيخ رائد صلاح وتخصيص موجة مفتوحة للتضامن معه.

 

7- وأخيرا فإن الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس لتتشرف بمنح فضيلة الشيخ رائد صلاح "وسام الشجاعة للدفاع عن القدس للعام 2009" لمواقفه الإنسانية والوطنية البطولية في مواجهة الاحتلال، ولما قدمه فضيلته من جهود واعية من أجل الدفاع عن القدس والحفاظ على هويتها العربية، ومقاومة الظلم والجبروت الاحتلالي البغيض.

 

كما ناشدت الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس كافة وسائل الإعلام، بضرورة التضامن إعلاميا مع الشيخ رائد صلاح بعد الحكم الجائر عليه

 

وقالت الهيئة: نتوجه إليكم بأسمى آيات التقدير وأنتم تمارسون مهمة الدفاع عن الوطن وعن القيم الإنسانية من خلال أقلامكم وكلماتكم التي فضحت مؤامرة الاحتلال على شعب أعزل..

 

وإننا لنتوجه إليكم اليوم ونستنهض هممكم مرة أخرى لتبني قضية الشيخ رائد صلاح بكل عزة وقوة على المستويات المحلية والعربية والعالمية، وذلك بإبراز موقف الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس، والذي يتمثل فيما يلي/

 

8- توجيه نداء لكل من منظمة المؤتمر الإسلامي، وجامعة الدول العربية، والأمانة العامة للأمم المتحدة بضرورة التدخل الفوري والحازم لإيقاف هذا الحكم الجائر.

 

9- توجيه نداء لمؤسسات حقوق الإنسان العالمية بتبني قضية الشيخ رائد صلاح واعتبارها قضية رأي، والدعوة للتدّخل من أجل إيقاف تنفيذ الحكم.

 

10- التوجه لجميع وسائل الإعلام المحلية والعالمية بدعوتهم للتضامن مع الشيخ رائد صلاح وذلك بمتابعة القضية إعلاميا، وإبراز ارتباطها بقضية القدس، وإظهار كون الحكم على الشيخ رائد صلاح جزءً من المؤامرة المستمرة على مدينة القدس وسكانها.

 

11- توجيه نداء لأحرار أمتنا وأحرار العالم بطلب مناصرة قضية الشيخ رائد صلاح (التي هي قضية القدس) وذلك من خلال شبكة المعلومات الدولية، والمنتديات، وخطب الجمعة.. واللقاءات الإعلامية.. الخ

 

12- إبراز دعوة "الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس" لاعتبار يوم الجمعة الموافق 15/1/2010 يوما عالمياً للتضامن مع الشيخ رائد صلاح.

 

13-  التوجه لجميع وسائل الإعلام المسموعة والمرئية لجعل يوم الجمعة الموافق 15/1 يوما للتضامن مع الشيخ رائد صلاح وتخصيص موجة مفتوحة للتضامن معه.

 

14-أخيرا فإن الهيئة الإعلامية العالمية للدفاع عن القدس لتتشرف بمنح فضيلة الشيخ رائد صلاح وسام الشجاعة للدفاع عن القدس للعام 2009، لمواقفه الإنسانية والوطنية البطولية في مواجهة الاحتلال، ولما قدمه فضيلته من جهود واعية من أجل الدفاع عن القدس والحفاظ على هويتها العربية، ومقاومة الظلم والجبروت الاحتلالي البغيض.

 

انشر عبر