شريط الأخبار

السويسريون يبتكرون بيوتا للمستقبل تعتمد على الطاقة الطبيعية النظيفة

06:46 - 13 آب / يناير 2010

فلسطين اليوم-وكالات

تحفز مشكلات الحصول على الطاقة والمياه العلماء والباحثين سعيا للتوصل الى حلول باستخدام مختلف التقنيات والاختراعات التي توصل اليها الانسان في السنوات الاخيرة لتطبيقها في خدمة الانسانية والبشرية.

 

ومن هذا المنطلق ابتكر علماء الأكاديمية السويسرية للأبحاث واختبار المواد نموذجا لبيت المستقبل يجمع العديد من التقنيات تحت سقف واحد اعتمادا على الطاقة الشمسية كمصدر لتوليد الكهرباء والتدفئة و استخدام مياه الأمطار في الحياة اليومية.

ويستخدم البيت الذي اطلق عليه العلماء اسم (سيلف) 1280 خلية شمسية مساحة الواحدة منها 15 سنتيمترا مربعا تنتج 5000 كيلواط في الساعة من الكهرباء يتم استغلالها لتشغيل المحركات والاضاءة وتسخين المياه والتكييف .

 

وقال خبير تخطيط الطاقة فالتر ميكيش لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان تجميع تلك الامكانات في هذا النموذج المصغر لبيت يمكن أن يكون نموذجا لشقة المستقبل التي تعتمد ذاتيا على انتاج الطاقة والتقليل من استهلاك المياه.

 

واضاف ميكيش انه يمكن استخدامه أيضا في الصحراء والمناطق النائية كوحدة متنقلة للأبحاث العلمية أو الاستكشافات في المناطق غير المأهولة حيث تساعد مواد العزل الجيدة في الحفاظ على درجات الحرارة المناسبة للانسان اضافة الى قدرته على تجديد الاكسجين عن طريق مضخة خاصة تركب في هذه الوحدة السكنية.

واشار الى امكانية استخدام تقنياته المختلفة في أوجه متنوعه فجهاز تنقية المياه المستخدم لتصفية مياه الأمطار و معالجة العادم بعد استخدامه يمكن الاستفادة منه في مناطق الأزمات و الكوارث الطبيعية حيث يندر الماء و يتعثر الحصول عليه.

 

كما يمكن استخدام الخلايا الشمسية ومحولات الطاقة التابعة لها لانتاج الكهرباء المطلوبة لتشغيل وحدات الاضاءة والتكييف والطهو وبقية الاستخدامات اليومية.

يشار الى ان الأكاديمية السويسرية للأبحاث واختبار المواد قد قامت بعرض نموذج لبيت المستقبل في معرض البناء السويسري السنوي (سويس باو) الذي تتواصل أعماله حتى السادس عشر من الشهر الجاري.

انشر عبر