شريط الأخبار

فيلم تركي جديد من المتوقع أن يثير عاصفة سياسية

02:38 - 13 كانون أول / يناير 2010


فلسطين اليوم: القدس المحتلة

ذكرت مواقع إخبارية تركية أن شركة "بانا فيلم" التي أنتجت مسلسل "وادي الذئاب" الذي تسبب بأزمة دبلوماسية بين أنقرة وتل أبيب, تعكف حاليا على إنتاج فيلم سينمائي "وادي الذئاب – فلسطين" ومن المتوقع أن يثير عاصفة من ردود الفعل الغاضبة من قبل إسرائيل.

وأشارت تلك المواقع إلى أن الفيلم الجديد سيركز عل علميات الجيش الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية, وحسب تلك المواقع فإن الفيلم الجديد يسعى لكشف الوجه الحقيقي لإسرائيل.

وكانت العلاقات بين تركيا وإسرائيل وصلت إلى ذروة التوتر أمس عقب استدعاء متبادل للسفراء و"توبيخ" ومطالب بالاعتذار, حيث وصفت وزارة الخارجية الإسرائيلية المسلسل "وادي الذئاب" في بيان لها بأنه "لا سامي ومعادي لإسرائيل."

يتناول مسلسل الذي يحظى بشعبية واسعة، في إحدى حلقاته عملية تجسس للاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" واختطاف أطفال أتراك، كما يتطرق إلى مهاجمة السفارة التركية في إسرائيل واختطاف السفير التركي وعائلته واحتجازهم كرهائن.

المسلسل، الذي بدأ بثه للمرة الأولى عام 2003، كان قد حظي بشعبية جارفة منذ انطلاقته إلى الحد الذي دفع إلى إنتاج فيلم عنه عام 2006 نظراً للمسائل التي تعرض لها من إشارات حول التعذيب في السجون وشركات الأمن الخاصة وممارساتها إلى جانب تجارة المخدرات وتهريب الأسلحة وغسيل الأموال وغيرها.

انشر عبر