شريط الأخبار

قيادي فتحاوي يحذر من تصعيد إسرائيلي ويدعو حماس للتوقيع على الورقة المصرية

10:40 - 12 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم – غزة

حذر القيادي في حركة فتح الوزير الدكتور عبد الله أبو سمهدانة من محاولات الاحتلال جر الفلسطينيين إلى مواجهة شاملة في غزة.

 

وشدد أبو سمهدانة في تصريح صحفي على ضرورة التعاطي مع الأوضاع في قطاع غزة بمسؤولية وطنية عالية، مشيراً في الوقت ذاته إلى إن أي مواجهة ستكون مدمرة وستزيد من معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والذي لا زال يعاني من وطأة ما خلفته الحرب الأخيرة التي شنت عليه.

 

وأشار أبو سمهدانة إلى أن الاحتلال يتحين الفرصة للانقضاض على غزة، داعياً الفصائل الفلسطينية إلى عدم منحه الفرصة التي ينتظرها والتي تسعى من خلالها حكومة الاحتلال إلى قطع الطريق أمام أي حراك عربي والهروب من أزمته الداخلية بفعل توقف مسيرة التسوية نحو توجيه ضربة محتملة إلى غزة.

 

وحذر أبو سمهدانة في الوقت ذاته من أي تصعيد إسرائيلي قد يعيد الأوضاع إلى مربع المواجهة الأول، مشدداً على أن انفجار الأوضاع لن يكون في مصلحة احد، داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته والضغط على حكومة الاحتلال لوقف تصعيدها ضد غزة ورفع الحصار الذي بات يضيق ذرعاً بالفلسطينيين بعد أن افقدهم ابسط مقومات الحياة.

 

ودعا أبو سمهدانة حركة حماس إلى تغليب المصلحة الوطنية والإسراع في التوقيع على الورقة المصرية لإنهاء الانقسام والعودة إلى المصالحة والوحدة الوطنية باعتبارها صمام الأمان للشعب الفلسطيني والسبيل الوحيد الذي يمكن الشعب الفلسطيني من مجابهة التحديدات.

انشر عبر