شريط الأخبار

الميزان يدعو لتحرك دولي لحماية المدنيين من الاعتداءات الإسرائيلية

01:55 - 11 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم – غزة

طالب مركز الميزان لحقوق الإنسان، اليوم، المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف جرائم إسرائيل اليومية بحق الفلسطينيين في قطاع غزة، والحيلولة دون تكرار عمليات الإبادة التي نفذتها خلال عدوانها 'الرصاص المصبوب' في العام المنصرم.

واستنكر المركز، في بيان صحفي، تصعيد قوات الاحتلال لاعتداءاتها ومواصلة الأعمال العسكرية التي لا تراعي قواعد القانون الدولي ضد قطاع غزة، وعبر عن استنكاره الشديد لتشديد تلك القوات حصارها المفروض على قطاع غزة.

وقال المركز إن يرى في تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية نتيجة مباشرة لعجز المجتمع الدولي عن الوفاء بالتزاماته القانونية والأخلاقية تجاه السكان المدنيين في الأراضي الفلسطينية عموماً وفي قطاع غزة على وجه الخصوص. فبدلاً من وقف الحصار الذي يمثل جريمة ضد الإنسانية كونه أحد أشكال الاضطهاد العرقي نجد أن الحصار يتكرس، وبدلاً من أن يرى العالم تطبيقاً لقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة والعمل بتوصيات لجنة تقصي الحقائق برئاسة القاضي غولدستون يهدد الإسرائيليون بتكرار العدوان العسكري الذي تسبب في ارتكاب جرائم حرب، في تحلل هو الأشد فظاظة من التزاماتهم القانونية.

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلي صعدت من اعتداءاتها على قطاع غزة، حيث قتلت 8 فلسطينيين في أول عشر أيام من  العام 2010 في قطاع غزة، وأوقعت 5 جرحى في 14 حادث قصف استهدف سكان القطاع. ويأتي هذا التصعيد وسط سيل من التهديدات الإسرائيلية المتلاحقة، التي يطلقها المسؤولون السياسيون والعسكريون الإسرائيليون، والتي تهدد بتكرار عدوان الرصاص المصبوب على غزة، ووسط تشديد الحصار المفروض على قطاع غزة منذ سنوات.

انشر عبر