شريط الأخبار

حمدان: مشهد الانقسام كشف أن النظام الفلسطيني صمم ليستوعب طرفاً واحداً

06:20 - 10 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم : بيروت

أكد أسامة حمدان عضو المكتب السياسي ومسؤول العلاقات الدولية في حركة "حماس"، أن جوهر الخلاف في المصالحة الوطنية حول البرنامج السياسي.

وقال خلال حلقة نقاش جرت في فندق "كراون بلازا" بمشاركة عدد من الباحثين والخبراء والمتخصصين في الصراع العربي ـ الإسرائيلي وذلك بهدف استشراف اتجاهات القضية عام 2010: "لقد كشف مشهد الانقسام أن النظام الفلسطيني صمم ليستوعب طرفاً واحداً يحكم ومنسجم مع إرادة التسوية السياسية التي تفضي إلى تصفية القضية".

وبيَّن أن "المصالحة اليوم أمام استحقاق رئيسي، فـ"حماس" لن ترضى بالتسوية والطرف الآخر لن يرتضي بالمقاومة، ولا بد من إعادة بناء مرجعية يقبلها الجميع لتشكل ركناً أساسياً للوحدة الوطنية وبناء الدولة".

ورأى حمدان أن "عام 2010 لا يحمل أي بشائر"، داعياً إلى أن "يكون عام 2010 محطة لانطلاق الدور الفلسطيني في الخارج لمواجهة الاحتلال".

انشر عبر