شريط الأخبار

الشعبية تنفي موافقتها على وقف إطلاق الصواريخ بالاتفاق مع حماس

05:39 - 10 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم: غزة

نفى عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين " جميل مزهر" أن تكون الجبهة الشعبية قد اتخذت قرارا يقضى بوقف إطلاق الصواريخ بناء على اجتماع عقد مؤخرا مع حماس، مؤكداً أن موقف الجبهة واضحاً وثابتاً باستمرار المقاومة ضد الاحتلال بمختلف الأشكال.

وقال مزهر في تصريحات صحافية:" لم نتعهد بوقف إطلاق الصواريخ، مؤكداً أن هذا الأمر يمكن علاجه من خلال جبهة مقاومة موحدة تنطلق من حق شعبنا في المقاومة وتضم جميع فصائل المقاومة الفلسطينية وتعرف "أين ومتى وكيف تقاوم" الاحتلال انطلاقاً من مصالح شعبنا، لصد أي عدوان صهيوني جديد.

وأوضح مزهر بأنه سيتم بحث هذه التفاصيل بصورة أوسع مع حماس، قائلا:" إن هذا الأمر جرى بحثه وتم التوافق على أن تلتقي خلال الأيام القليلة القادمة الأطراف المعنية والمختصة بذلك لبحث واشتقاق سياسات تخدم المصالح العليا للشعب الفلسطيني بعيداً عن أي التزامات مع الكيان الصهيوني".

وبشأن الحديث عن وقف الصواريخ ، قال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية:" نحن في الجبهة موقفنا ثابتاً وواضحاً نؤكد عليه دائماً وهو ضد التهدئة خاصة وأن الاحتلال لا زال جاثماً على صدر شعبنا الفلسطيني ولا يزال يمعن في القتل والتدمير، والاستيطان وتهويد القدس وبناء جدار الفصل العنصري، وغيرها من الأعمال الإجرامية تجاه الشعب الفلسطيني، والتعنت في المواقف وعدم الاعتراف بالحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني ".

وأشار مزهر أن كل ما سبق يفرض علينا العمل الجاد من اجل استعادة الوحدة الوطنية، وإنهاء الانقسام ليتمكن شعبنا من مواجهة هذه التحديات والمخاطر الكبيرة .

انشر عبر